طائرة أبها السياحية

الدكتور صالح الحمادي

شرفت بدعوة لمرافقة أمين منطقة عسير ومجلس أبها البلدي ووقف الجميع بجوار طائرة ابها السياحية التي أقامت الدنيا منذ بدء نقلها من استكات مطار المدينة المنورة إلى أبها ولم تقعد إلى الأن.
الطائرة تجثم على أفضل وأجمل وأهم موقع سياحي بمنطقة عسير وقد تكون الطائرة ضمن وسائل الجذب الاستثماري لهذا الموقع الخيالي وقد تكون مسمار جحا لا سمح الله ، المهم أن أمانة منطقة عسير تشق طريقها نحو التحول الوطني 2020 وقد تكون الأولى في الاتجاه للرؤيا الاستراتيجية السعودية 2030 ولم تتوقف الأمانة أمام الهنات والونات ولم تلتفت للبن مثل هذه الطائرة المسكوب، بل تفكر في المستقبل، لذا كانت أمانة عسير صاحبة البادرة في اعتماد المخططات الاستثمارية فورا دون الرجوع للوزارة، وهي أول من وضع أسم أبها ضمن قوائم المدن العربية والعواصم العربية السياحية في الاتحاد العربي، والأمانة تركض نحو العمل الجماعي المثالي دون التوقف أمام تشويهات الإعلام الذي يغتال معطيات عسير ومقومتها السياحية والاستثمارية من الوريد إلى الوريد.
اللافت ذلك الانسجام الجميل بين الأمانة وأعضاء المجلس البلدي بهيئته الجديدة بعد تجاوز عثراته وخصوماته التي سرقت من وقت المجلس نصف مدة الدورة دون أن يستفيد المواطن الناخب منهم شيء ، وقد لمست الصدق والشفافية والحرص على التعاون والعطاء بين الأمين ومنسوبي الأمانة من جهة وأعضاء المجلي البلدي من جهة أخرى، وهذا هو المكسب الحقيقي من إنشاء مثل هذه المجالس التي تنوب عن المواطن البسيط وعموم سكان المدينة في المتابعة والمرافعة وقد فعل المجلس بثوبه الجديد المطلوب منه تماما.
أمانة عسير تعاني من الفجوة بينها وبين الإعلام الذي يتصيد الثغرات والثقوب والعيوب، فيما يتجاهل المنجز الحقيقي وقد يكون في الأمانة خلل التواصل، أو خلل توثيق العلاقة مع الرموز الإعلامية، وقد يكون الإعلام يعاني من عقدة الشطحات والنطحات أو قاعدة خالف تعرف فهذا “فالج لا تعالج” ولا أعتقد شمولية ذلك.
طريقة تسويق هذه المشاريع الرائعة خاصة مهبط طائرة أبها السياحي بدائية ولا أعرف تعليق أو دور المجلس الاستثماري بأمارة عسير ولا أعرف قدرة غرفة أبها التجارية وهي تقدم الفرص الاستثمارية في عسير في عدة منتديات وسمعنا جعجعة ولم نر طحنا، ولا أعرف مدى تفعيل دور الهيئة العليا للسياحة لتكون هي البوابة لمثل هذه المواقع المغرية جدا، الذي أعرفه أن الأمانة وعلى لسان الأمين تستطيع تذليل كل العقبات أمام المستثمرين وتستطيع بناء جسور تواصل وتعاون مع الإعلام والمستثمرين وتستطيع الاتجاه للتحول الوطني 2020 والرؤيا الكبرى 2030 دون التعثر في أحجار العابثين ومن يسمون أنفسهم شركاء التنمية.
شكرا أمانة عسير ، شكرا مجلس أبها البلدي ولا عزاء للأحياء الجديدة التي لا تتوفر فيها الخدمات مثل مخطط 909 وللحديث بقية وملاحظات سأقدمها للأمين شخصيا لعل الله ينفع بها.

=========

شاهد أيضاً

تَفَكُر

بقلم الكاتبة /مرام حكمي في نَهَارِ ذات يومٍ كانت قوة أشعة الشمس كفيلةً بأن تجعلني …

تعليق واحد

  1. Avatar
    غير معروف

    قرأت المقال ولم افهم ماذا يريد صالح هنا ان يقول

%d مدونون معجبون بهذه: