الرئيسية / كتاب الرأي / ونعم الزائرون!

ونعم الزائرون!


تشرّفت عسير الشهامة بزيارة رئيس نادي الوحدة وكوكبة من رموز أهالي مكة المكرمة في بادرة تكسوها الحميمية في الصداقة التي يندر وجود مثلها!هؤلاء المثاليون زاروا مدينة أبها من خلال دعم ناديهم الوحدة في مباراته مع نادي ضمك من خميس مشيط!
وحينما أتحدث عن ضيوفي الكرام فإنني أتحدث عن مكة المكرمة وقدسيتها وصدق المقال وبراعة المقام من أهلها!
أتحدث عن مكة الخير والنقاء وجمال روح أهلها وسمت المحيا والذي يتسق وروح إنسان مكة الطاهرة من التسامح والبساطة في التعامل والروح المرهفة المخزون ماؤها من زمزم الشفاء!
لقد تشرفت بلقاء سعادة السفير / محمدبن أحمدطيب رئيس مجلس إدارة نادي الوحدة رئيس النادي .
والشريف/ عيسى عنقاوي والمهندس/ عبدالله سابق
والأستاذ/ فؤاد أبومنصور .
تشرفت بهم ضيوفاً أعزاء على عسير وأهلها ، ضيوفاً حملوا في أحداق أعينهم إعجاباً بمدينة أبها وجمال طبيعتها ولطف ودماثة خلق أهلها ،
رأوا في أبها البهاء نظافة ساكنيها الحسية والمعنوية والمتمثل في جمال الإنسان والمكان!
ضيوف عسير كانوا بارعين في التفاعل مع طبيعة المكان ومايحتويه من موروث شعبي يحكي إنسان عسير وسيدة عسير البارعة !
ضيوف عسير أجمعوا بلسان الحال أن أبها تتألق بعبقها إلى الكمال!
ضيوف عسير أجمعوا أن إنسان عسير رسم مدينته بيده واختط الجادة الجمالية من خلال الإجادة في العفوية المطلقة !
ودعت ضيوفي بعين حزينة وبقلب يدفع لهم الدعاء وأيقنت برضاء تام بأننا لازلنا وسنظل إن شاءالله في لحمة أبدية تكسوها المحبة والوفاء لوطننا ولذواتنا راجياً من الله بأن أكون قد وفقت في التعبير الصادق عن محبتي لهذه النخبة المميزة على مستوى وطني الأبي ، وأن تكون زيارتهم لأبها مدراراً منهمراً لزيارات مستقبلية تحدوها المحبة والوفاء!
وأهلاً وسهلاً برموز أهل مكة الصادقين في أبها البهاء!

 

عبدالله آل قرّاش

شاهد أيضاً

مواجهة الموهبة

يعيش الناس في هذه الحياة أحوالًا مختلفة ، وظروفًا متباينة ، ونفسيات متقلبة ، وهذا …

%d مدونون معجبون بهذه: