الرئيسية / كتاب الرأي / مكة الذكية نحو العالم الأول

مكة الذكية نحو العالم الأول

أكتب هذه الأسطر وفي يدي سوار الكتروني إذ أني في رحلة بدنية،ومالية، أعني عبادة الحج،مرت رحلتي بمسارات وحزمة الكترونية ، بدءاً بالتقديم على الحج آلياً ، مروراً بالحصول على التصريح الكترونيا انتهاء بشراء الهدي عبر التطبيق الذكي.
وتسهيلاً على الحجاج ، استخدمت مكة الذكية قطار المشاعر المقدسة هو خط سكة حديدية يربط مكة المكرمة بالمشاعر المقدسة وتبلغ طاقته الاستيعابية 72,000 شخص في الساعة الواحدة.ولأن المملكة تولي الحج عناية خاصة وحثيثة فقد استضافت هاكاثون الحج لعام 2018 لاستخدام التكنولوجيا الحديثة لتسهيل رحلة ضيوف الرحمن وتمكينهم من أداء مناسكهم بكل سهولة ويسر.
وقدم المشاركون في هاكاثون الحج التنافس لأجل تقديم مبتكرات وأفكار وتطبيقات ذكية ضمن أكبر تحد تقني على الإطلاق في الشرق الأوسط.
أما وزارة الشؤون البلدية والقروية فقد أطلقت مشروع “مدينة مكة الذكية للأغذية”، وهو أحد مبادرات برنامج مدينتي 2018 الذي يحقق أهداف برنامج التحول الوطني لرؤية المملكة 2030، إضافة إلى أنه سيجعل المدينة منافسة للأسواق العالمية فيما يتعلق بالجودة والتنوع وعالمية الخدمة ودمج تقنيات الذكاء الصناعي والخدمات اللوجستية .
ولأن النجاح يعدي فقد دشنت وزارة “الصحة” في حج هذا العام 2019 ممثلة في مكتب الإبداع بمكة المكرمة مبادرتها الأولى “الترجمة الفورية” ضمن مشاركتها في ندوة الحج الذكي والمعرض المصاحب له المقام مؤخرا في قاعة الملك عبدالعزيز بجامعة أم القرى .
أن مدينة مكة المكرمة تأتي في الترتيب الأول على مدن المملكة من حيث استعدادها للتحول لمدينة ذكية،وفق دراسة علمية مقدمة إلى وزارة الشؤون البلدية والقروية إذ تقدمت على 17 مدينة سعودية.
وأذكر هنا استشهاد سمو أمير منطقة مكة بأن دراسة أمريكية نشرتها صحيفة يو إس تو دي، والتي صنفت صالة مدينة الحجاج في مطار الملك عبدالعزيز بجدة بأنها واحدة من أفضل عشر صالات مطار في العالم، مؤكدًا القول:(هذه شهادة ليست شهادة زور أو ملفقة، فمشروع تطوير صالات مدينة الحجاج مشروع تشرفت إمارة المنطقة بأن ترأس اللجنة الإشرافية فيه، وتم تنفيذه بالإرادة والثقة).قلت : وهذه الدراسة قبل إنطلاق مشروع قطار الحرمين السريع الذي هو أحد أهم وأحدث برامج التوسع في شبكة النقل العام بالسعودية، ويقدم المشروع أحدث القطارات الكهربائية للمسافرين بمسافة تبلغ 450 كيلومتر وسرعة تصل إلى 300 كيلو/الساعة، وبنقل ما يقرب من 60 مليون راكب في العام الواحد،يهدف المشروع إلى تقديم رحلة آمنة وسريعة وموثوقة بين المدن المقدسة مثل مكة المكرمة والمدينة والمنورة مع الاستفادة من أحدث التقنيات .
لقد دعا خالد الفيصل غير مرة : ليس لدينا عذر ألا تكون مدن المنطقة الغربية ذكية.. ومكة أولاها….
وهذا وفق رؤية سموه” نحو العالم الأول”

د. علي يحيى السرحاني – مكة
جامعة الملك سعود الصحية
Google.net2@hotmil.com

شاهد أيضاً

طفولة اليوم في خَطر

بالأمس تحدثتُ لكم عن طفولتي واليوم عن طفولته و الطفولة أمانة ارعوها بكل أمانة ٢-طفولة …

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: