الرئيسية / كتاب الرأي / التجنيد العسكري المدرسي

التجنيد العسكري المدرسي

وماحك جلدك مثل اظفرك
التجنيد واجب وطني وظاهرة محببةلدى شباب الأُمم
و نحنُ في زمن المُتغيرات ومجريات عالمية مختلفة، وفي محيطنا تدور أحداث وحروب مؤلمة طال امدها
ومع اتساع مساحة بلادنا اعزها الله،نحنُ بحاجة لسواعد الوطن وعماده بعد الله الشباب الذين هم عماد وقوة الأمة وهم بحاجة الى تعلم فنون الحرب وحمل السلاح وطرق استعماله لذا يجبُ على الشباب وأولياء الامور أن يعلموا أن عزة الوطن وقوته مقرونة بتعلم وإتقان شبابه حمل السلاح وتعلم فنون الحروب ليصبح كل فرد منهم صالحاً للذود عن الوطن والمواطن، ويصون كلُ من فيه وما فيه
( ماحك جلدك مثل اظفرك)
ومن الضروري في هذا الزمن وحسب مايراه ولي أمرنا ايده الله
أن التجنيد العسكري المدرسي
ضرورة وواجب وطني لأن لدينا ثروة شبابية هائلة ونسبة الشباب لسكان المملكة تقارب 80-75٪
وذلك بأن يضاف الى مناهج المرحلة الثانوية والجامعية
مادة او حصة التدريب العسكري لأن التدريب العسكري يقوي العقل والجسم ويبعث الحيوية والنشاط ويعالج كثير من مشكلات لدى الشباب من ترهل في الجسم وخور في القِوى وعدم القدرة على تحمل المسؤولية والدفاع عن النفس اولاً
ومن خلال عملي والتدريب بالمجال الكشفي لمست أن الطالب السعودي في اي مرحلة يعتز باللباس الكشفي الذي هو قريب من اللباس العسكري
فعسى،أن نشاهد طلاب الثانوية والجامعات يمارسون ذلك الواجب الوطني بأن يقوموا بخلع
ملابسهم المدنية والرياضية
ويرتدوا الزي العسكري شرف وانتماء وولاء وطاعة
وتركوا الأقلام والكتب وحملوا
البنادق وآلات الحرب عند الطلب
وحولوا ملاعب الكرةبمدارسهم وجامعاتهم الى ميدان تدريب وحمل سلاح وصوت مدفعٍ ورشاش وبندقية دون الوطن وذلك في مهارةٍ متقنة ورشاقة عالية ، عندها يكون لدينا شباب مدرب يمكنه ان يتعامل مع الأحداث عند الطلب
وبذلك يمكن لنا ان يصبح شباب الوطن جميعهم جنوداً مدربة

(حميت الداربالصاروخ والمدفع

إذانادى المنادي للجهاد ادفع)

نعم ولسان حال الأباء يقول:
عندما يشاهدون الابناء قد عاشوا حياة جديدة مع النظام العسكري
في المأكل والمشرب والملبس والمهجع وعاشوا وتعايشوا مع الحياة بنظام العسكرية فمن أجل الوطن التجنيد واجب وطني
وسلمتَ ياوطني مَلكاً وحكومةًوشعباً
ويبقى العلم مرفوع باسم السعودية.
ظافر عايض سعدان
بيشة 19/ 1/ 1441هـ

شاهد أيضاً

الأفضلية

‏ ‏الأفضلية كلمة جميلة تحث النفس على التفاؤل والتقدم وهي صالحة للجميع من كبار سن …

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: