المشرف التربوي في العملية التعلمية

بقلم-أ.منيرة فايز الجنيبي البيشي 
المشرف التربوي ركن أساسي في العملية التعليمية فله دور كبير في المساهمة في تطويرها من ناحيتين فنياً وإدارياً بما يتلاءم مع التطورات الحديثة في المجالات التربوية
والإشراف التربوي ضرورة ملحة وهامة فهو المصدر الأساسي الذي يغذي مهنة التعليم وهو يساعد على إحداث التغيير لمواجهة متطلبات الحياة لذا يتحتم على المسؤولين اختيار المشرف التربوي المناسب لتحقيق مستوى الجودة الشاملة في الأداء التعليمي
فالمشرف التربوي يسهم في صياغة الرؤية الإستراتيجية للإشراف التربوي ورسالته وهو من ينشرها في المجتمعات المدرسية وهو من يعرف المفاهيم الأساسية لعمله والمهارة في تطبيقها لتقويم أداء المعلمين
ونجد المشرف التربوي يراجع وبإستمرار ممارساته الإشرافية التربوية ويطور من أداءه المهني بطريقة مستمرة ويجيد استخدام طرق لتحديد الإحتياجات التدريبية ويقوم بتوظيف نتائجها ليدرب المعلمين ويطور أداءهم المهني
المشرف التربوي لديه الكفاءة العالية في تطوير الممارسات التدريسية للمعلمين وطرق استخدامها بطريقة صحيحة ومناسبة للطلاب
المشرف التربوي له نظرة ناقدة في المنهج الدراسي حسب ما تقتضيه المصلحة التعليمية ويساهم في إعداد البحوث الإجرائية حسب حاجة الميدان التربوي ويدعم التجارب والمشروعات في مجال تخصصه الإشرافي وعليه تجسيد أخلاقيات مهنة التعليم في ممارساته المهنية ويبني علاقات مهنية مع الأفراد والجهات ذات العلاقة بمجال عمله ويدعم مبدأ الشراكة المجتمعية بين جهة عمله ومؤسسات المجتمع المحيطة به وذات العلاقة ويجيد  مهارة الإتصال في العمل الإشرافي ومع الموظفين
المشرف التربوي يخطط لعمليات التغيير المستمر في العملية التعليمية ويشجعها ويكون لديه أساليب إشرافية متنوعة يقوم بتطبيقها في مجال عمله
* مشرفة تربوية
=========

شاهد أيضاً

(نبض عسير 569 ، نقطنا بسكاتك)

  بندر بن عبدالله ال مفرح كثُر في المجالس العامة والخاصة ومناسبات الافراح والتجمعات الادبية …

%d مدونون معجبون بهذه: