تخيّل أيها الحظ العاثر


بقلم – صالحه السلولي:

عندما تُعطي بإخلاص وحباً ووفاء، تعطي دون تفكير ولا تردد تجد نفسك وسط ظلام دامس وحيداً لا تعرف هل أنت على الأرض أو في السماء، في هذا العالم أو في كوكب آخر ويعتصرك كميةً هائله من الحزن، عقل وفكر مشتت نفسٌ ضعيف، حيلٌ مهدود، وقلبًا محطم وضياع، سُرقت منك ابتسامتك وراحتك وقلبك، ضيّعت الطريق واصبحت وحيدًا لاتقوى على الرجوع إلى الوراء أو التقدم للنهوض مرة أخرى تجد نفسك في تخبط مستمر وإنكسارات وتواجه معتقدات ومبادئ أحياناً قد تكون صحيحة واحياناً خاطئة ويجبرك المجتمع، بل يفرض عليك ما يلُائم عقله ويسير على هواه، فتكون بين شد وجذب مذبذب الفكر والروح والشعور .

=========

شاهد أيضاً

ضمن البرامج التي يقدمها مركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني عن بعد
 
أكاديمية الحوار تختتم برنامج “الحوار المجتمعي” بحضور ( 101) من المشاركين والمشاركات

صحيفة عسير – سارة القحطاني : اختتمت أكاديمية الحوار للتدريب التابعة لمركز الملك عبد العزيز …

%d مدونون معجبون بهذه: