الرئيسية / الصفحة الرئيسية / كلمة مدير صحتي عسير ونجران بمناسبة الذكرى الخامسة للبيعة*

كلمة مدير صحتي عسير ونجران بمناسبة الذكرى الخامسة للبيعة*

صحيفةعسير / يحيى مشافي /

كلمة مدير صحتي عسير ونجران بمناسبة الذكرى الخامسة للبيعة

رفع سعادة مدير عام الشؤون الصحية بمنطقتي عسير ونجران خالد بن عائض عسيري باسمه ونيابة عن كافة منسوبي ومنسوبات الشؤون الصحية بمنطقتي عسير ونجران ، أسمى آيات التهاني والتبريكات لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفطه الله ورعاه – بمناسبة حلول الذكرى الخامسة لتوليه – أيده الله – مقاليد الحكم ، مجددين الوفاء والولاء والسمع والطاعة لخادم الحرمين الشريفين – حفظه الله – .
وأكد العسيري أن هذه المناسبة العزيزة تأتي ووطننا الغالي يرفلُ بثياب العزة والرخاء وتلاحم الشعب والقيادة ، تحت راية المملكة العربية السعودية ، بقيادة حكيمة تضع مصلحة المواطن في أولويات اهتمامها لتحقيق التنمية المطلوبة في كافة المجالات ورغد العيش وفق استقرار اقتصادي وتنمية شاملة .

ونوه بالإنجازات العظيمة التي سطّرها المجد وسيخلدها التاريخ محلياً وعربياً وإسلامياً ودولياً، والتي تسجل بمداد من ذهب وبمشاعر الفخر والاعتزاز والامتنان لمقام سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ، وسيدي ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان عبدالعزيز آل سعود – حفظهم الله ورعاهم – ، فالمملكة تزداد عزاً وشموخاً وازدهاراً ورخاءً ، في جميع الجوانب السياسية والاقتصادية والصحية والاجتماعية وغيرها .

كما تشهد المملكة العربية السعودية اليوم ورشة عمل ضخمة ، حيث يعيش وطننا تنمية لا تتوقف ورخاء مستمر وأمن وارف، في ظل إصلاحات مستمرة وتحديث وإعادة هيكلة للعديد من أجهزة الدولة ومحاربة الفساد بكافة أشكاله وصوره ؛ كما يسير وطننا في ظل قيادتنا الرشيدة نحو مستقبل مشرق رسمت ملامحه رؤية المملكة 2030 .

ولقد حظي القطاع الصحي في عهد خادم الحرمين الشريفين حفظه الله بدعم كبير ومتواصل؛ ولعل ما يصرف من ميزانيات ضخمة على القطاع الصحي لدليل على الاهتمام الكبير الدي توليه هذه القيادة الرشيدة بصحة الإنسان ليبقى عضواً فعال في مجتمعه يخدم وطنه وهو في أتم صحة وعافية .
حيث شهدت منطقة عسير خلال السنوات الماضية مشروعات متنوعة من ضمنها مشروع إنشاء برجين سكنية لكادر التمريض بمستشفى خميس مشيط للولادة والأطفال ، ومشروع تطوير مدخل طوارئ مستشفى عسير المركزي ،و مشروع تطوير المختبر الإقليمي ، ومشروع تطوير مركز صحي بارق، ومشروع تزويد عدد عشرين مركز صحي بمولدات ، ومشروع أعمال ترميم لمستشفى البرك العام ، ومشروع أعمال الكلى والعلاج الطبيعي بمستشفى خميس مشيط ،ومشروع تطوير مستودعات طبية عدد  2 بمستشفى أحد رفيدة، ومشاريع أخرى .

وفي مشاريع تطوير بيئة العمل بهدف توفير بيئة عمل مناسبة ومهيأة ، شهدت صحة عسير أيضاً تنفيذ مشاريع متعددة ومنها مشروع تطوير البهو الرئيسي بمستشفى خميس مشيط العام  ، ومشروع إنشاء مركز 937 ، وتطوير بيئة العمل بإدارة مكافحة العدوى وترميم وتأثيث الإسكان بمستشفى عسير ، و مشروع تطوير وتحسين بيئة العمل في المديرية بالمبنى رقم  1  الدور الأول ، ومشروع تطوير وتحسين بيئة العمل بالمبنى رقم 2 الدور الأول ، وغيرها من مشاريع التطوير في عدد من المراكز الصحية .

وضمن الجهود التطويرية الهادفة لتطوير مستوى الخدمات فقد دعمت صحة عسير عدد من المستشفيات بـ١٢ جهاز أشعة متنقل ، وجهاز أشعة رقمية لكل من مستشفى خميس مشيط العام ومستشفى الفرشة العام ، إضافة إلى جهاز أشعة مقطعية لكل من مستشفى بللحمر ومستشفى الحرجة ، وجهاز موجات صوتية لمستشفى أحد رفيدة وأجهزة أشعة رقمية للمراكز الصحية المناوبة .

وفعلت صحة عسير ٣٣ عيادة استشارية في عدة مراكز صحية ، وتشغيل مبنى مكافحة التدخين ، مع افتتاح ٢٦ عيادة لمكافحة التدخين في سجون المنطقة ، وتشغيل عدد من الأسرة في عدد من المستشفيات ، واستحداث ٦ وحدات طبية جديدة من أهمها وحدة السكتات الدماغية ووحدة جراحات الإصابات الرياضية .

كما شهدت منطقة نجران خلال الخمسة أعوام الماضية اعتماد وتنفيذ مشاريع صحية أحدثت نقلة نوعية في الخدمات العلاجية والصحية يأتي في مقدمتها افتتاح مجمع الأمل للصحة النفسية بسعة (٢٠٠) سرير لتقديم خدمات علاجية وتأهيلية بجودة عالية ومشروع تطوير مبنى العناية المركزة والطوارئ بمستشفى نجران العام بحي أبا السعود وذلك في مرحلته (المرحلة الأولى ) والذي سيقدم الخدمات العلاجية والصحية لسكان غرب نحران ومشروع تطوير مركز الأمير سلطان لأمراض وجراحة القلب وافتتاح مركز الأورام بمرحلته الأولى وتوفير أحدث الأجهزة المتطورة لتشخيص وعلاج الأمراض السرطانية .
كما شملت المشاريع الجديدة تطوير قسم عناية الحروق بمستشفى الملك خالد بعدد ٨ أسرة مع كامل التجهيزات الخاصة بمرضى الحروق، ليكون أحدث الوحدات المتخصصة في علاج الحروق والجراحة التجميلية بالمنطقة، بالإضافة إلى مشروع توسعة العيادات والخدمات المساندة بمركز العيون بمستشفى الملك خالد، وتشمل ١٣ عيادة عيون، وغرفة لعمليات الليزر، وتجهيزات طبية خاصة بالعيون.
كما شهدت هذه الفترة افتتاح (١٩) مركزا صحياً نموذجيا لتصل نسبة المراكز الحكومية إلى٨٣٪؜ من عدد المراكز الصحية بالمنطقة البالغ عددها ٧٢ مراكزاً بالاضافة إلى تدشين مشروع مركز اضطرابات النمو والسلوك بمستشفى الولادة والأطفال والذي يعد الأول من نوعه في المنطقة الجنوبية لعلاج اضطراب طيف التوحد واضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه، والضعف الحسي، وغيرها من اضطرابات النمو .

إضافة إلى تنفيذ مشاريع تطويرية في محافظة شرورة للارتقاء بالخدمات العلاجية المقدمة للمرضى والمراجعين منها مشروع تطوير وتجهيز قسم العناية المركزة سعة 16 سريرا ، ومشروع تطوير وتجهيز غرف العمليات المرحلة الأولى ،واعتماد المرحلة الثانية إضافة إلى اعتماد مشروع تطوير قسم العيون ، ومشروع توسعة وتطوير المختبر وبنك الدم والعديد من المشاريع التطويرية في جميع محافطات المنطقة و التي أحدثت نقلة نوعية في جودة الخدمات العلاجية المقدمة للمرضى وتعزيز دور المشاركات المجتمعية للمساهمة في مواجهة التحديات الصحية لتقديم خدمات علاجية ووقائية في ظل رؤية المملكة 2030، لتقديم أفضل الخدمات الصحية للمواطن والمقيم على حد سواء .

وسأل في ختام كلمته المولى عز وجل أن يديم على هذه البلاد نعمة الأمن والأمان في ظل قيادة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين حفظهما الله ، وأن ينصر جنودنا البواسل المرابطين على الحدود .

شاهد أيضاً

مالك يتسلم جائزة المركز المتميز من يد معالي وزير الصحة

عبدالله ال شعيب – الواديين: كرم معالي وزير الصحة مدير مركز الرعاية الصحية الأولية بالواديين …

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: