عيدك في منزلك أمان لك ولوطنك..

بقلم / عبدالرحمن بن علي آل رفيدي

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين لا يسأم من كثرة السؤال والطلب، سبحانه إذا سئل أعطى وأجاب وإذا لم يُسأَل غضب، يعطي الدنيا لمن يحب ومن لا يحب ولا يعطي الدين إلا لمن أحب ورغب، من رضي بالقليل أعطاه الكثير ومن سخط فالحرمان قد وجب، رزق الأمان لمن لقضائه استكان ومن لم يستكن انزعج واضطرب، من ركن إلى غيره ذلَّ وهان ومن اعتز به ظهر وغلب.

نحمَده تبارك وتعالى على كل ما منح أو سلب، ونعوذ بنور وجهه الكريم من العناء والبلاء والوباء والنصَب والوَصَب.

خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز حفظه الله وولي عهده الأمير محمد بن سلمان حفظه الله سخرو كل الدعم والإمكانيات والطاقات بكافة أجهزة الدولة للحفاظ على صحة وسلامه المواطن والمقيم وقامت الحكومة حفظها الله بكافة التدابير لتخفيف التداعيات الاقتصادية.

ولأن كلنا مسؤول فبقي دور المواطن والمقيم في الإلتزام بالأوامر والتعليمات وخاصة في في عيد الفطر الذي اعتدنا فيه على الزيارات والاجتماعات ولاكن في ما يمر به العالم وبلادنا من جائحة كورونا (كوفيد١٩) الوضع سيكون مختلف ويلزمنا ان نكون على وعي أكثر في عدم الزيارات في هذه الفتره وعيدك في منزلك أمان لك ولوطنك.

صلة الرحم واجبة حسب الطاقة الأقرب فالأقرب، وتتمثل في الاجتماع العائلي وخاصة في الأعياد ولاكن عند انتشار الوباء فالزيارات والاجتماع في المنازل سيكون خطره كبير على النفس والمجتمع والاقتصاد فهي أيام بإذن الله قليلة يلزم فيها المسلم الصبر والدعاء واستعمال البدائل وهي من وسائل التواصل لصلة الرحم مثل البرامج الافتراضية ووسائل التواصل الاجتماعي ومكالمات الفيديو والصوت وهي برامج عديدة ومتنوع. ﴿يا أَيُّهَا الَّذينَ آمَنُوا استَعينوا بِالصَّبرِ وَالصَّلاةِ إِنَّ اللَّهَ مَعَ الصّابِرينَ﴾
[البقرة: 153]

وفي ليالي العشر الأواخر الفضيلة لا تنسوا الدعاء لرفع البلاء والوباء فالدعاء هو صلة العبد برب الارض والسموات ورب كل شيء. ﴿وَإِذا سَأَلَكَ عِبادي عَنّي فَإِنّي قَريبٌ أُجيبُ دَعوَةَ الدّاعِ إِذا دَعانِ فَليَستَجيبوا لي وَليُؤمِنوا بي لَعَلَّهُم يَرشُدونَ﴾
[البقرة: 186]

نسال الله ان يرفع عن الامه هذه الغمه وان يحفظ البلاد والعباد والبشريه جميعاً،اللهم اصرف عنا الوباء عاجل غير اجل ، بلطفك يا لطيف، إنك على كل شيء قدير.

=========

شاهد أيضاً

إبداعات تركي بن طلال في عسير

بقلم/ ظافر عايض سعدان بعض الظروف والمواقف تظهر الإبداع الإبداعُ هبة من الله متى تم …

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: