بعد انتخابها عضواً في السلطة الرياضيّة الأعلى
 
الفيصل يشكر القيادة ويهنّئ الأميرة ريما بنت بندر

صحيفة عسير – حنيف آل ثعيل : 

رفع سمو وزير الرياضة رئيس اللجنة الأولمبية العربية السعودية الأمير عبدالعزيز بن تركي بن فيصل آل سعود شكره وامتنانه لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز –حفظه الله- ولولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز –حفظه الله- على دعمهم الدائم والمستمر لكافة أوجه العمل الرياضي على الصعيدين الداخلي والخارجي، مبيناً أن لهم الفضل بعد -الله عز وجل- في وصول المملكة لكافة المحافل الرياضية الدولية وتوليها العديد من المناصب القيادية في الهيئات واللجان الدولية بفضل هذه الرعاية والدعم والإهتمام.
جاء ذلك إثر فوز صاحبة السمو الملكي الأميرة ريما بنت بندر بن سلطان بن عبدالعزيز آل سعود بعضوية اللجنة الأولمبية الدولية بالإنتخاب في إنجاز جديد للمرأة السعودية بشكل عام وللرياضة السعودية بشكل خاص، في اجتماع مجلس إدارة اللجنة الأولمبية الدولية الـ136 الذي عقد “عن بعد” اليوم الجمعة برئاسة رئيس اللجنة الأولمبية الدولية الدكتور توماس باخ.
وتعد الأميرة ريما بنت بندر بن سلطان ثالث شخصية سعودية تفوز بالمنصب بعد صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن فهد بن عبدالعزيز آل سعود –رحمه الله- (1983-1999م ) وصاحب السمو الملكي الأمير نواف بن فيصل بن فهد آل سعود (2002-2014م).
وقدم الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل التهنئة للأميرة ريما بنت سلطان على هذا الإنجاز الذي يؤكد قدرة الكوادر الرياضية السعودية على التواجد في المنظمات الدولية وعلى رأسها الأولمبية الدولية التي تعتبر الهرم الرياضي الأكبر على مستوى العالم، متمنياً ان تساهم مع زملائها في رفع مستوى الرياضة الأولمبية عامة، والسعودية خاصة.
وعبرت الأميرة ريما بنت بندر بن سلطان عن اعتزازها بهذا المنصب في أعلى سلطة رياضية بالعالم، مشيرة إلى أن فوزها جاء بفضل الله ثم الدعم الكريم التي وجدته من خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين –حفظهما الله- ومتابعة سمو وزير الرياضة الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل، مؤكدة أن هذا المنصب هو فوز للشباب السعودي كافة.
وأضافت: “الاستمرار في خدمة المجتمع من خلال الرياضة شرف كبير، فالرياضة هي اللغة العالمية التي تحقق التواصل والتقارب بين الشعوب”
وجاء فوز الأميرة ريما بعضوية اللجنة بجانب البريطاني السيد سيباستيان كو، والكوبية ماريا دي لا كاريداد، وكوليندا كيتاروفيتش من كرواتيا، والسيد باتوشيغ باتبولد من منغوليا.
وتعد الأميرة ريما بنت بندر بن سلطان إحدى أبرز الشخصيات الرياضية السعودية بتوليها منصب وكيل رئيس الهيئة العامة للرياضة لشؤون المرأة (2016-2017م)، ووكيل رئيس الهيئة العامة
للرياضة للتخطيط والتطوير (2017-2019م) ورئيس الاتحاد السعودي للرياضة المجتمعية (2017-2019م) وعضو مجلس إدارة اللجنة الأولمبية العريبة السعودية منذ عام 2017م وحتى الآن، وعضو مجلس إدارة الإتحاد السعودي للرياضة للجميع من 2019م وحتى الآن.

=========

شاهد أيضاً

الهلال يقهر النصر برباعية ويعزز صدارة دوري المحترفين

صحيفة عسير ــ متابعات نجح الفريق الأول لكرة القدم بنادي الهلال في اقتناص فوز كبير …

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: