الرئيسية / كتاب الرأي / الإرهاب لا يمارس عبر السلاح فقط !

الإرهاب لا يمارس عبر السلاح فقط !

806cf2db7850aa2d12712bd6fed6db5d_400x400

في الوقت الذى اتشحت فيه عسير بالسواد حزنا على شبابها، الذين اغتالتهم الجماعات الإرهابية ( بأبها ) ، وخرجت الأمهات الثكلى يعبرن عن حزنهن على فراق أبنائهن، وكانت المشاهد سعودية بامتياز ، حيث اختلطت دماء الشهداء السعوديين المسلمين .
ما أقسى من أن تستمع أم ثكلى وهي تودع فلذة كبدها ، الإرهاب لا يمارس عبر السلاح فقط ، بل يبدأ فكريا وينتقل شعوريا ويخرج فى شكل سلوك، فلا يوجد إرهاب دون جذر فكري، ولا يوجد إرهاب دون انفعال ، فالإرهاب يبدأ على المستوى الفكري، وذلك من خلال حمل أفكار متعصبة ضد الآخر، وهذه الأفكار تتغلغل فى العقل، وتسيطر عليه، ثم تبدأ المرحلة الثانية، وهى التفاعل مع هذه الأفكار، وأخيرا يخرج التعصب فى شكل سلوكي، وهو الفعل الخارجي، الذى يبدأ من التجنب، أي تجنب المختلف دينيا، طائفيا وأيديولوجيا، ثم يتطور الأمر إلى الهجوم الجسماني، الذى يتنوع ما بين الاعتداء الجسماني، وصولا إلى الإبادة الجماعية.

شكراً لمليكنا العظيم الملك سلمان بن عبدالعزيز الذي وقف بجانب أهالي الشهداء وشاركهم الحزن والترح ، و شكراً لك على إهداء كل شهيد في قبره ( وسام الملك عبدالعزيز ) وكذلك شهادة بطولة ( شجاعة ) .

تجلت مشاعر السعوديين الوطنية فى مشاهد المواساة المشتركة، كما مارس الإعلام السعودي الخاص تحديدا، دوره الوطني في تأكيد تقدمه الوطني على الديني ، وأن السعوديين سواء .
ما نشدد عليه هنا هو أن الإرهاب الفكري لا يقل خطورة عن الإرهاب والعنف المادي ، بل إن الفكري هو مقدمة المادي، ودون الفكري لن يكون هناك إرهاب مادي، ومن ثم لا بد من محاسبة كل من يروج الأفكار المتطرفة ويزرع الفتن في أرض الوطن.

شذى الشهري ..

شاهد أيضاً

خُذْ ” لُغْدِي ” والإنصهار الوطني

تحرير المصطلح: (اللغد) كلمة تعني الخد، أو صفحة الوجه، وقيل هي لحمة متدلية تحت الذقن… …

%d مدونون معجبون بهذه: