الرئيسية / كتاب الرأي

كتاب الرأي


Notice: Undefined index: slider_type in /home/alma3co2/public_html/wp-content/themes/sahifa/framework/parts/slider-category.php on line 24

Notice: Undefined index: flexi_slider_effect in /home/alma3co2/public_html/wp-content/themes/sahifa/framework/parts/slider-category.php on line 58

Notice: Undefined index: flexi_slider_speed in /home/alma3co2/public_html/wp-content/themes/sahifa/framework/parts/slider-category.php on line 59

Notice: Undefined index: flexi_slider_time in /home/alma3co2/public_html/wp-content/themes/sahifa/framework/parts/slider-category.php on line 60

Notice: Undefined index: slider_type in /home/alma3co2/public_html/wp-content/themes/sahifa/framework/parts/slider-category.php on line 112

نداء

كنت قبل ليلتين في أبها ، وكعادتي حين أغادرها ، فإنني أفضل مغادرتها من وسطها بدءًا بسوق ثلاثائها الشعبي ، ومرورًا بإمارتها الشامخة شموخ فيصلها ( فيصل ) العز والرفعة والود ، قاصدًا حي الطبجية ببساطته وحركته التي لا تهدأ ، ومصادفة وقعت عيني على اسم مطعم من أقدم المطاعم في أبها ، لكن اسمه قد تغير فصار ( مطعم …

المـزيد

لماذا جمال خاشقجي وفي هذا التوقيت بالذّات”

لا يجوز بأي حال من الأحوال ذكر الميّت إلا بمحاسنه، ومعاذ الله أن نتشفى أو أن نستهزئ برجل لقي الله عزّ وجل، غير أنّ السؤال المطروح والمشروع هو: لماذا جمال خاشقجي؟ ولماذا هذا التوقيت بالذّات؟ ومن المقصود من هذه الهجمة الشرسة واللطم وصواوين العزاء على خاشقجي؟ كل هذه التساؤلات أحاول الإجابة عليها بناءً على القراءة الخاصة الغير رسمية. أوّلاً: أمّا …

المـزيد

للمملكة ربٌ يحميها.

‏ ‏ ‏في عام 570 أو 571 .م، حسب ماقدره المؤرخون، أصاب أبرهة الأشرم ( الحبشي )، مايشبه نوبة عتهٍ ، وخالطه سفه ليس بالقليل، وذلك حينما قرر من تلقاء نفسه بناء كعبةٍ في اليمن وجعلها قبلة الحجاج بدلا من الكعبة المشرفة التي بناها إبراهيم وإسماعيل عليهما السلام في مكة المكرمة. ‏وحمله على ذلك التصرف الأرعن، والتفكير الأحمق، الطمع والحسد …

المـزيد

أمن وطننا بنا..

ما يريده وطننا منا ان نتكاتف فكرياً وسلوكياً ضد اي تلوث عقلي وافكار همجية وعدائية ضد بلدنا هنا وقفتنا الحقيقيه وانتمائنا الصادق لهذه البلد لايقتصر حبنا لوطننا في مانشارك به في المحافل والمناسبات وفي حال الاستهداف والهجوم ننسحب لا والف لا ماكنا لها والا لانستحق ان نهتف بشعارات وطن وانتماء ونحن لها بالعكس واجبنا تجاه ابنائنا وفي عملنا وفي محيطنا …

المـزيد

محمود شاكر في أبها

ارتسمت على ملامحي العديد من الأسئلة التي تولدت فور صعود الدكتور محمود شاكر سعيد منصة قاعة نادي أبها الأدبي، وتحولت دوائر الأسئلة إلى نوتة تعزف على أوتار القيم والمبادئ التي تنبت في عمل وتعامل بعض من تشرفنا وسعدنا بعطائهم، وإخلاصهم لهذا البلد، أشقاؤنا  من الوطن العربي ومن ضمنهم ضيف أمسية نادي أبها الأدبي الدكتور محمود شاكر سعيد الذي عاد لعسير …

المـزيد

مافي المُنخَل ذَرَّة !!!

إن كل مطلعٍ على مواقف بعض من صنعنا منهم مشاهير في عصرنا الحالي يجد نفسه أمام خذلان كبير ومواقف ضعيفة لا تذكر ولا تشكر إن وُجدت على ضعفها ، ولأنها واجب لا يعتريه الفضل أياً كان !!! فالوطن والقيادة ونحن نواجه حملةً إعلاميةً شعواء سخرها الأعداء في محاولاتٍ حثيثةٍ منهم لهدم هذا الكيان وتفتيته ولكن هيهات فنحن لهم بالمرصاد . …

المـزيد

ليس شرطاً أن يكون المعلم موظفاً في مدرسة !

” ليس شرطاً أن يكون المعلم موظفاً في مدرسة ! الأم كانت ، ولا زالت المعلم ، والملهم المرشد في الحياه .. هي المدرسة الأولى ترافقك حيثما كنت ! مدرسة بلا مبنى خاص أو صفوف ، وإدارة ومعلمين وطلاب ! مدرسة تسعى على الدوام للتعليم والتثقيف و التطوير والإرشاد وتصحيح الأخطاء . من أمهاتنا نتعلم معنى الحياة وأهدافها ، نتعلم …

المـزيد

( لم يكن هناك أحد)

‏كانت تنطفيء بشكل مخيف ‏لم يكن هناك منقذ ‏لم تجد يدا تحيط بها لتحجب عنها عصف الرياح العاتية. ‏كانت تذبل بسرعة ‏كزهرة اقتلعت من مكانها ‏لم يكن هناك منقذ ‏ولم تجد يداً تدفع عنها أو تحميها ‏كانت ترتعش من الخوف والبرد ‏كعصفورةٍ سقطت من عشها العالي وكسر جناحها. ‏لم يكن هناك منقذ ‏ولم تجد من يحملها بين كفيه ويعالج جناحها …

المـزيد

ذكرى اليوم الوطني

صباح الخير يا وطني صباح العز والشموخ والرفعة صباح التقدم والرؤى والمنعة ما أجمل الصباح في وطني .. وطني المملكة العربية السعودية .. وطن التاريخ .. وطن الأصالة .. وطن الحضارة . ها قد عادت ذكرى ذلكم اليوم المجيد ، يوم الكرامة والتوحيد حين انبرى ذلكم البطل المقدام المغفور له بإذن الله الملك المؤسس عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود معلنًا …

المـزيد

قدوة عسير

  الدكتور صالح بن ناصر الحمادي    الدنيا بكل بهرجتها ، وبكل كبريائها تذوب في دهاليز الليالي والأيام، والإنسان فيها مجرد “عابر سبيل”، وهي دار ممرٌّ لا مَقرّ، ومجرد مزرعة للآخرة، الناس فيها في سباق زمني لاغتنامها في الخير والصدق والنزاهة والتقوى ، وهذا ما فعله “قدوة عسير” الشيخ عبد الله بن حامد شيخ قبائل علكم طوال مشواره مع هذه …

المـزيد

نبض الوطن في عسير

(نبض الوطن في عسير ) اليوم الوطني تاريخ يجعل آفاق (العقول والقلوب والألسن)..(تتفكر وتستشعر وتلهج )بالفخر والامتنان والحمد ويزاحم كل هذه المشاعر بريق نجوم وشهب.. نجوم أضاءت مستقبلا مشرقا وشهبا سقطت فحفرت أثرا يشق طرقا آمنة لا تمحى ولا تزول، فامتنت القلوب للأمن الذي صمامه هؤلاء الأبطال وأبت الألسن إلا أن تقرن الحمد بالدعاء لهم. نعم هم الخالدون في العقل …

المـزيد

نيوم بنظرة استشرافية

(نيوم بنظرة استشرافية) بعد أن كشف ولي العهد السعودي محمد بن سلمان عن مشروع مدينة المستقبل “نيوم” ضمن فعاليات منتدى “مبادرة مستقبل الاستثمار” المنعقد بالرياض، في إطار التطلعات الطموحة لرؤية 2030.بات مسار الرؤية يتبلور يوما بعد يوم في السعودية خصوصا وأنه يتمحور حول نقل المملكة من اقتصاد يعتمد بأغلبيته على عائدات النفط إلى تنويع الموارد وتقليص هذا الاعتماد، بالإضافة لتخفيف …

المـزيد

طموح الى القمة ..

طموح الى القمة .. كثير منا متكئ على عرش الراحة في حين تفكيره مشغول بإنجازات الغير وكأن لسان حاله يقول .. لو كنت كذا لفعلت كذا وكذا .. ولكن العمر لايسعفني!! هل للعمر علاقة بشيخوخة العقل أم أنها حجة لتبرير الوهن والتكاسل!! حين تخلو بنفسك فكر في عٌمرك الماضي وما استطعت انجازه في حين يكون التفكير المهم والأهم هو ماستصنعه …

المـزيد

أدبيات في التواصل وستر العورات

  بات ظاهرا في مواقع التواصل الاجتماعي كيف تنتهك القيم التربوية وتغيب الرحمة من الصلة وتضمحل الألفة ويصبح الجفاء سيد الموقف. تشكي لي احدى الصديقات كيف تضم قروبات العائلة أحزابا تتفاعل لعناصرها وتتجاهل باحتقار بقية الأعضاء فلا تشاركهم الفرح ولا تحمل حزنا معهم وباتت تلك القروبات فيروسا يمزق حبال الوصل والمودة. عورات القلوب تكشفها المواقف وعورات العقول تفضحها المنابر السائبة. …

المـزيد

شبابنا والسيارات

لا تكاد ترى شابًّا اليوم إلا وله سيارته الخاصة من بين السيارات التي يملكها وليه ، وبعض الشبان اقتنوا سيارات متملكة بعد أن صاروا موظفين ، وصار الحصول على السيارة في وقتنا هذا أمرًا في غاية السهولة خاصة وأن أولئك الشبان ليست لديهم متطلبات حياتية تجبرهم على الموازنة في المصاريف ، أو التفكير في الادخار ! والسيارة اليوم صارت تمثل …

المـزيد