الرئيسية / كتاب الرأي (صفحه 10)

كتاب الرأي


Notice: Undefined index: slider_type in /home/alma3co2/public_html/wp-content/themes/sahifa/framework/parts/slider-category.php on line 24

Notice: Undefined index: flexi_slider_effect in /home/alma3co2/public_html/wp-content/themes/sahifa/framework/parts/slider-category.php on line 58

Notice: Undefined index: flexi_slider_speed in /home/alma3co2/public_html/wp-content/themes/sahifa/framework/parts/slider-category.php on line 59

Notice: Undefined index: flexi_slider_time in /home/alma3co2/public_html/wp-content/themes/sahifa/framework/parts/slider-category.php on line 60

Notice: Undefined index: slider_type in /home/alma3co2/public_html/wp-content/themes/sahifa/framework/parts/slider-category.php on line 112

ردُ السلام يا قضاة المحاكم

الدكتور _ صالح الحمادي الإلمام بالشريعة الإسلامية السمحة والفقه والفِطرة السليمة والعدل والنزاهة والتواضع والورع من أهم صفات الذين يعملون في القضاء، هذه الشروط  مفترض أن تتوفر في من يتسنم هذه الأمانة التي رفضتها السماوات والأرض والجبال وحملها ” القاضي” بطوعه واختياره كما هو الإنسان من فجر تاريخ البشرية إلى أن يرث الله الأرض ومن عليها. وضع شروط دقيقة وضوابط …

المـزيد

لحظات محفوفة بالخطر

بدايةً ندعو بالتوفيق لأبنائنا الطلاب والطالبات في جميع مراحل التعليم بالتوفيق والنجاح ، ونرجو لهم حياة موفقة ومستقبلا زاهرا بإذن الله . وتسعدني مناظر الترابط والتكامل مابين البيت والمدرسة في هذه الأيام وكذلك مشاهد الإهتمام من الأسرة بشأن الصلاة والعبادة ، وكم نرجو من الأسرة مواصلة هذا الحماس والإنضباط طيلة العام . ولكن مع ذلك فإن العديد من البيوت لازالت …

المـزيد

هدر المال العام

   الدكتور صالح الحمادي المفترض في وزاراتنا وأمارات المناطق استيعاب تحول 2020 ومن ثم فرض إيقاع جديد على حياتنا العامة تأهبا لتحقيق التحول حسب الخطة المعلنة، ومن ثم الانطلاق نحو رؤية 2030. قد تكون الجهود المبذول بأمارة منطقة عسير بقيادة المواطن فيصل بن خالد تمنحنا فرد مساحة كبيرة من التفاؤل بمواكبة التحول 2020 من خلال طرح مشاريع استثمارية مغرية وجاذبة …

المـزيد

الجونة !

لا يخفى على الأريب أن برنامج الواتس اب صار – وعلى رأي أحد المشايخ – لسان من لا لسان له ، وقلم من لا قلم له ؛ فصار الجميع إلا من ندر مجرد وسيط تمرير لا غير ؛ فبمجرد ما تصله رسالة ، أو صورة قام بتمريرها إلى من عنده في القائمة من أفراد ، ومجموعات دون التثبت ، والتأكد …

المـزيد

ال لجم .. عبق الماضي وملامح المستقبل

 محمد بن عوض الاسمري قرية ال لجم بحصونها الباسقة ومزارعها الوارفة ومجاهديها الستة الذين خرجوا باموالهم وأنفسهم نصرة لدولة التوحيد ككل القرى مطمعها خدمات بلدية تليق بتاريخها العريق ومستقبلها الواعد لكنها لم تجدها . ومع ان القُرى بشكل عام كيان نموذجي تحاول الدولة استنساخ مبادئه وتطبيقها في الاحياء السكنية داخل المدن الا ان الاهمال يوشك ان يغتال هذا الكيان ويجرده …

المـزيد

وغدا تبتسم اليمن..!

فايع آل مشيرة عسيري كان يرقص تحت زخات المطر ويجمع حبات البرد كان يغني فوق الجبال الخضراء ويصرخ بين المزارع والحقول يوزّع رسائل المتيّمين المغتربين لبلدهم مع ساعي البريد يرى في عيون أمهاتهم الشوق والحنين يحمل رغائف الخبز على دراجته كي يوزعه على البيوت بين أزقة القرى والمدن حين يحل الظلام يروي يومه قصصا وروايات ترسم كل الوجوه على السهول …

المـزيد

فاجعة الرحيل

الدكتور _ صالح الحمادي   لم يدر بخلدي إن محادثتي لشقيقتي التي ربتني يوم الخميس 26 محرم 1438هـ هي أخر مكالمة، وهي خاتمة مشوار الحياة القصيرة التي تسربت هكذا كأنها عشية أو ضحاها، ولم أكن أتوقع أن زيارتي لها في مستشفى ارامكو مع الابن الغالي رمزي غرة صفر 1438هـ هي النظرة الأخيرة…. تلقيت خبر وفاتها صباح يوم الأحد 20 صفر …

المـزيد

قصيدة الرحيل ( واحرّ قلباه )

الدكتور _ محمد بن علي بن درع     أولاً : القصيدة : وَاحَــرَّ قَلبــاهُ مِمَّــن قَلْبُـهُ شَـبِمُ ومَــن بِجِسـمي وَحـالي عِنْـدَهُ سَـقَمُ مـا لـي أُكَـتِّمُ حُبّـاً قـد بَـرَى جَسَدي وتَــدَّعِي حُـبَّ سَـيفِ الدَولـةِ الأُمَـمُ إِنْ كــانَ يَجمَعُنــا حُــبٌّ لِغُرَّتِــهِ فَلَيــتَ أَنَّــا بِقَــدْرِ الحُـبِّ نَقتَسِـمُ قــد زُرتُـه وسُـيُوفُ الهِنـدِ مُغمَـدةٌ وقــد نَظَــرتُ إليـهِ والسُـيُوفُ دَم وَكــانَ أَحسَــنَ خَــلقِ اللـه كُـلِّهِمِ …

المـزيد

مشروع للحياة

لماذا لا يعد أحدنا لنفسه مشروعًا تربويا ذاتيا ينطلق من خلاله في فضاءات هذه الحياة المتقلبة التي صارت تفاجئنا كل يوم بما هو جديد ونادر ؟! تمر علينا في هذا العصر كثير من المعروضات التي تحمل قيمًا تربوية كبيرة نعرفها ، لكننا نغفل عن تطبيقها ، وتعجبنا ، لكننا سرعان ما نتناساها ، وما ذلك إلا لأننا تخلينا عن كثير …

المـزيد

قصيدة “الحمى “في ضوء المنهج النفسي

د. محمد بن علي بن درع أولاً – ما ذا يمثل المتنبي في شعره وفي شخصه ؟ من المعلوم أن الأمة التي تمر بمراحل الانحلال والفساد يدركها الضعف في أبنائها ورجالها , ولكن قلّة قليلة يظلون شاهداً على روحها في قمة توثّبها , فيكونون أمة في حفنة من الرجال أو أمة في رجل , وقد مثل ذلك المتنبي تمثيلاً واضحاً …

المـزيد

تقاسيم – التصنيف السيء لـ «مطار ليس جيداً»

علي القاسمي تُحضر بعض المفردات شيئاً رفيعاً من الاستفزاز، حتى وإن قيل لنا في المنعطف الأول من الجمل التي أتت برفقتها إنها مفردات متداولة على سبيل التكهنات والتوقعات والتنبؤات، ولكن حين تأتي المفردات بطبق غير شهي اسمه «سوء» نكون إزاء إرباك وقلق وبؤس، لأجل الهرب من ملامح ومواجع السوء أو الدفاع عنه بالممكن والمستحيل، فلا أحــد يــريد أن يكون سيئاً. …

المـزيد

انتهى الدرس يا عادل أمام

  الدكتور صالح الحمادي   لم استغرب تغريدات الفنان المصري عادل أمام التي سكب فيها نواياه السيئة ضد السعودية وأهلها، وشتم وغمز ولمز بكل المقامات الموسيقية،لأن العرب شبعونا خيانة وغدرا، وفي أي مناسبة يمسحون محاسن السعودية بجرة قلم، فقد غدر بنا من قبل قيادات عربية وإعلاميين عرب في كل المواقف التي تضعهم على المحك، وهذه ثقافة عربية من أيام الجاهلية …

المـزيد

“وقليل من عبادي الشكور”

يقول الدكتور مصطفى محمود -رحمه الله- في إحدى الالتقاطات الجميلة المنسوبة إليه: قد لا تصدقني إذا قلت لك إنك تعيش حياةً أكثر بذخًا من حياة كسرى، وإنك أكثر ترفًا من إمبراطور فارس، وقيصر الرومان، وفرعون مصر.. ولكنها الحقيقة! إن أقصى ما استطاع فرعون مصر أن يقتنيه من وسائل النقل كانت عربة يجرها حصان.. وأنت عندك سيارة خاصة، وتستطيع أن تركب …

المـزيد

هل يتاجرون بالقرآن في السجون؟!

أثارت وفاة (كنج النظيم) تساؤلًا ملحًا: كيف عاد إلى لعبة الموت بهذه السرعة، بعد أن أمضى أكثر من (3) سنوات في السجن ـ أو (الإصلاحية) كما يصر القائمون عليه ـ وقد كانت الحيثية الأهم ليشمله العفو ويخرج مع نهاية نصف المحكومية هي: حفظه لما لا يقل عن نصف القرآن العظيم؟؟ لمحاولة الفهم، لا بد من الاستعانة بصديق! ومن غير الأستاذ …

المـزيد

خطاب اليوم الوطني: أزمة تعريف الهوية

في تحليل ظاهرة الخطاب الكثيف في أدبيات اليوم الوطني، يظهر، بلا شك، أننا ما زلنا في المربع الأول من صراع الهوية. باختصار، ما أقصده هو تجاذبات الولاء في الأولويات ما بين قطبي الوطن والأمة. خذ على سبيل المثال تهنئة هيئة كبار علمائنا الأفاضل، والتي صيغت بمهنية واحترافية ودقة تتحمل باقتدار ومسؤولية قيمة الكلمة وهي تقول بالحرف: (الولاء للمملكة بعد الولاء …

المـزيد