الرئيسية / كتاب الرأي (صفحه 30)

كتاب الرأي

مشايخ القبايل

  العُرف القبلي ناموس حياة متواز مع الشريعة، وكان شيخ القبيلة ذا مكانة اجتماعية تسهم في رأب الصدع السلوكي الاجتماعي، وتردع أي شخص خارج عن السياق بقوانين “عرفية” حاسمة، ثم تراجع دور شيخ القبيلة حتى أصبح يسدد ويقارب ويتكئ على لملمة أوراق القبيلة بشيء من الحذر، بل بسلبية لافتة وصمت عن هنات وهفوات البعض وكأن الأمر لا يعنيه. الآن وفي …

المـزيد

المضاد الحيوي ليس حلاً !!

قبل عدة أسابيع قليلة أطلقت الهيئة العامة للغذاء والدواء حملة توعوية تحت شعار ( المضاد الحيوي ليس حلاً) وهي حملة تهدف لترشيد استخدام مجموعة الأدوية المسماة بـ ” المضادات الحيوية” وتوعية المجتمع بدواعي استعمالها وكيفية تناولها وخطورة الإفراط في استخدامها دون حاجة لذلك كما يحدث في كثير من الحالات في بلادنا للأسف الشديد ! ورغم أهمية مثل هذه الحملة إلا …

المـزيد

ألمي لبلدي .

  ألمي لبلدي . يحيى ال مشاري: في ظل هذه التغيرات الجديدة في بلدي والتي تدل دلالة واضحة علی سير ولاة أمورنا في هذه البلاد علی أساسٍ ثابت، ومنهجية واضحة تستطيع أن تواكب متطلبات كل عصر أو أي أزمة تمر بنا في هذا الوطن. ولكن الذي يؤلم ويحزن أننا نسمع ونقرأ في مواقع التواصل وغيرها من يحلّل أو ينظر وكأنه …

المـزيد

حثو التراب!!

حثو التراب!! في التفاف حزين على أرض إحدى المقابر حيث كنا نودع أحد المشهود لهم بالخير وكان المشهد مهيباً ومعبراً! حينها انزوى أحد الخُلّص ليبكي وبصوت خافت فتبادر إلى ذهني بأن بكائه ورعاً ووجلاً من المكان ورهبته وهيبته . وبعد هنيهة من الزمن تجاذبت معه جوانب عامة من حياة ذلك المتوفى وسيرته النقية ، ثم طال بنا الحديث لمآلنا وماينبغي …

المـزيد

أبها…أغلقوا الباب الطارف !

في رواية “الباب الطارف” كتبت الأخت الغالية عبير العلي تفاصيل مرحلة جوهرية من التاريخ الاجتماعي لمدينة “أبها”، ورسمت علامات مفصلية لشرح التحولات الاجتماعية في تاريخ وقصة مدينة. تكتشف حين تقلب الصفحة الأخيرة من رواية الباب الطارف برهانا لما سبق أن قيل من قبل في أن هذه “الأبها” بقدر ما ساهمت في تشكيل الوعي المجتمعي الوطني بقدر ما ساهمت في الإساءة …

المـزيد

أنا أكره.. إذاً أنا «موجود»

  علي القاسمي أنا أكره.. إذاً أنا «موجود» ليس سهلاً أن تحب، إنما من السهل جداً أن تكره، فمنصات توزيع الكراهية لدينا مستعصية على العد، لأن التسامح والحوار الهادئ وتقبّل الرأي الآخر، وتغليب حسن النوايا مشاريع متعثرة في المشهد العام، واللحظات التي نتخيل فيها أن تتحول فيها هذه المشاريع لمنجزات ومشاهدات ملموسة وخريطة حياة هي لحظات لا تزال مكتوبة على …

المـزيد

امنحوا المُعاقين كامل احتياجاتهم.

بدايةً .. فإنّ استخدام مصطلح ” مُعاق ” يختلف حسب نوع الإعاقة عند الإنسان، فهناك عديد الأنواع من الإعاقات ، مابين حركية وعقلية وحتى سليم العقل والبدن قد يكون مُعاقاً سواءً مؤقتاً أو دائماً ، وذلك حين وجود معوقات في حياته الدراسية أو الوظيفية أو المعيشية ، ولنجاحك في الحياة لابد أولاً من التعرف على مايعيقك ، ثم التخطيط لتجاوز …

المـزيد

( المعرفة أولاً )

  ( المعرفة أولاً ) تتجلى عظمة الخالق جل في علاه في تنظيم حياة الخلق وأسلوب عيشه ، وترك سبحانه وتعالى لعباده أنماطاً من السلوك ليتجاذبوا فيما بينهم فمن اهتدى فلنفسه ومن ظل فعليها. وعليه فقد بنى جيل قبلنا حضارتهم الفكرية والمكانية بشيء من الورع الذهني فلا تفقد فيهم تطرف في سلوك ولا في مذهب وسارت حياتهم هانئة ومطمئنة ، …

المـزيد

القيادة والعمل المتقن.

مانع بن علي المحيَّـا في فترة ليست بالطويلةِ ، إنها عامينِ فقط كانت كفيلةً بالتقييم . في يوم السبت من عام ١٤٣٤ هـ وفي الشهر السادس من ذلك العام وفي اليوم السادس عشر من ذلك الشهر ، صدر قرار مدير الأمن العام بالمملكة العربية السعودية والذي يقضي بنقل العميد / عايض بن عبدالله آل دخيل الله مدير إدارة مرور منطقة …

المـزيد

بَشَّتُوك؟

كان يقول: »اثنان من الكتاب لا يلبسان البشت: »الطابع بأمر الله«؛ لأنه لا يعرف هل تلبس على الرأس أم على الكتف؟ والدكتور/ »حمزة المزيني«؛ لأن البشت لا تخبن (3) خبنات«!! ومنذ يوم الثلاثاء الماضي، رضخ الأول لحكم »البروتوكولات« الصارمة، حيث أكد عليه جنود المراسم الملكية (أعانهم الله) بضرورة لبس (المشلح الأسود)، لمصافحة ضيف خادم الحرمين الشريفين الكبير، سمو الأمير/ »تشارلز«، …

المـزيد

يمن..من يدفع الثمن ؟

تواصل اليمن بقاءها على خط النار لمدة مقبلة مجهولة، حتى وإن غلفت الساحة من الانقلابيين بعبارات التخدير والتطمين والوحدة الوطنية. صنعاء باتت تتوقع الأسوأ، لأنه لا مساحة لتفاؤل ممكن في ظل الخذلان الدولي والأزمات الدائمة تجاه صناعة أي حل لمأساة عربية، اليمن بلد بلا حكومة ويعيش «بلطجة» غير مسبوقة، وهاهو منذ يومين يتجه نحو أن يكون بلداً بلا سفارات. النفق …

المـزيد

الزي السعودي…الصورة النمطية !

خلال بعثتي الدراسية الطويلة كان من الروتين أن أحمل في حقيبتي هذه الرموز الجوهرية الثلاثة. الأول علم بلادي الذي كنت أرفعه بكل فخر على نافذة كل شقة أو منزل في دولتين وأربع جامعات وأربع مدن. الثاني صورة الأب الغالي، راحلنا الكبير فهد بن عبدالعزيز، يوم كان مالئ الدنيا، ويوم كنت إحدى ثمار عهده الميمون الذي فتح أمامي أبواب العلم وشارع …

المـزيد

مباراة الوزراء

 الوسط الرياضي يطبخ منافساته على نار الملايين، ويراقب دربيات “الجلد المنفوخ” بهياط مدرجات، وتصريحات مدببة، ومستويات فنية باهتة، المواطن البسيط لا يتوقف عند منافسات “الرياضة” وما تفرزه لنا من أبطال من ورق ونجوم يتربعون على اللقب الآسيوي بالبصق والشتائم، واتحادات رياضية تبلط البحر وتلون الهواء ببطولات غير معترف بها دوليا، بل يفكر في الكساء والغذاء ومأوى إذا صدقت تصريحات الأشهر …

المـزيد

نزاهة» وملايين الصحة.

  نزاهة» وملايين الصحة علي القاسمي. تأسرنا اللحظات الأولى من مسلسل المطاردة الشهير بين حديثة الإنشاء «نزاهة» والسادة الخبراء «هيئات ومؤسسات وأجهزة الدولة»، تصنع لنا «نزاهة» برفقة هذه اللحظات تفاؤلاً هائلاً، على رغم أن صديقي طيب الذكر يردد بشغب وشغف مع أي مسلسل جديد «يا ليل ما أطولك»، نحب «مكافحة الفساد» كما نحن بالضبط نشجع «حماية النزاهة»، حتى وإن كان …

المـزيد

بين المجلس واللجنة تخبيب ثقافي ..!

رجال ألمع محافظة جنوبية عسيرية مزدهرة ” مش مزدهرة أوي ” لكن في طريقها إلى الازدهار والتطور ، المكان أعَني ، الإنسان يَعني ، وستكون المحافظة “فئة أ ” حتى في وعي الإنسان الألمعي ، يسكنها كل شيء الحُب والجمال والشيم وحتى ” الجن والحِن ” والإبداع هو ذروة سنامها مع الفنون الشعبية والآثار طبعاً ، مثقفون يَنسُلون من كل …

المـزيد