بالتعاون مع جامعة الملك عبدالعزيز
 
السلمي يفتتح ورشة عمل إنشاء أوقاف جامعة الملك خالد

صحيفة عسير – سعيد العلكمي :

أكد معالي مدير جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي أن الجامعة تسعى من خلال رؤيتها إلى دور ريادي ذي عمق إقليمي وبعد عالمي وتميز معرفي وبحثي، وإسهام مجتمعي فاعل نحو الجودة التنافسية، موضحا أن أبرز التوجهات الاستراتيجية للجامعة تكمن في بيئة تعليمية متميزة، وهيئة تدريس عالية المستوى، وشراكة مجتمعية فعالة، ونظم مالية وإدارية ذات كفاءة عالية وبحثية متميزة، وتعاون محلي ودولي.

جاء ذلك خلال افتتاحه اليوم ورشة عمل إنشاء أوقاف جامعة الملك خالد، وذلك بالتعاون مع مركز المبدعون للدراسات والاستشارات والتدريب بجامعة الملك عبدالعزيز، في إطار الشراكة بين الجامعتين، حضر الإفتتاح معالي عضو هيئة كبار العلماء سابقا الشيخ قيس المبارك، ومعالي الأستاذ الدكتور وزير العمل والشؤون الاجتماعية سابقا الدكتور علي بن إبراهيم النملة، ومعالي مدير جامعة الملك عبدالعزيز سابقا الأستاذ الدكتور أسامة الطيب، ورئيس المحكمة العامة بالدمام صاحب الفضيلة سعد المهنا، ووكلاء الجامعة وعمداء الكليات وعدد من المختصين ورجال الأعمال.

ورحب السلمي في كلمته التي ألقاها بكافة الحضور، وقال”يسرني ويشرفني أصالة عن نفسي ونيابة عن منسوبي الجامعة، أن أرحب بكم أجمل ترحيب، وأشكر لكم تلبيتكم للدعوة، ومشاركتنا في ورشة العمل؛ أوقاف جامعة الملك خالد”.

وأضاف نتفق جميعا على أهمية الوقف بشكل عام والوقف العلمي الكبير بشكل خاص في تعزيز وتطوير خططها وبرامجها وخدماتها لأبنائها وللمجتمع بشكل عام، فكثير من جامعتنا الوطنية الرائدة والجامعات العالمية المتميزة عملت على تنمية أوقافها، وأصبحت روافد تساعدها في تميزها العلمي والبحثي، موضحا أن الجامعة تهدف إلى إنشاء أوقاف تسهم في تعزيز مواردها المالية، ودعم برامجها التعليمية والبحثية، وتعزيز دورها في خدمة المجتمع، وهذه من الركائز الأساسية لرؤية المملكة 2030م، وذلك من خلال شراكات حقيقية مع المؤسسات الحكومية والخاصة ومنظمات المجتمع المحلي وأبناء الوطن المخلصين.

واختتم السلمي كلمته بالشكر والتقدير لأمير منطقة عسير صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز، على دعمه اللامحدود للجامعة وبرامجها المختلفة، كما تقدم بالشكر لمعالي وزير التعليم الدكتور أحمد بن محمد العيسى، ولجامعة الملك عبدالعزيز، ممثلة بمركز المبدعون للدراسات والاستشارات والتدريب لشراكتهم في هذا المشروع.

من جهته أوضح العضو المنتدب من مركز المبدعون للدراسات والاستشارات والتدريب بجامعة الملك عبدالعزيز الدكتور عصام بن حسن كوثر، أن المركز منبثق من مهام الوقف العلمي بجامعة الملك عبدالعزيز، مؤكدا على أن مشاركته اليوم في هذه الورشة تعد استكمالا للدراسات والمشاريع التي يقدمها للعديد من الجامعات والمؤسسات الحكومية، مشيرا الى أن هناك العديد من الدراسات التي قدمها مركز المبدعون آنفا، مثل دراسة استشارية لجامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن، وذلك لتطوير الجوانب والمشاريع الاستثمارية بها، إضافة الى دراسة مشروع طريق السكينة الذي يربط بين مكة المكرمة وجدة، وكذلك دراسة مقدمة من المركز بمنتدى الرياض الاقتصادي 2013م، وتعنى بالمياه كمورد اقتصادي ومطلب أساسي للتنمية المستدامة.

كما أشار الدكتور عصام إلى أن المركز يتميز بمشاركة العديد من الباحثين من جامعة الملك عبدالعزيز، وعدد من الجامعات، منها ما نحن بصدده اليوم في جامعة الملك خالد.

كذلك تحدث عن مجالات المركز، والتي تتمحور حول تقديم الاستشارات في مختلف حقول المعرفة، بالاستفادة من الكفاءات العلمية المتوفرة بجامعة الملك عبدالعزيز والشراكات العالمية لدى المركز، والقيام بدراسات الجدوى وتحديد فرص الاستثمار للقطاع الخاص للمشاركة في المشاريع الاستراتيجية.

وأكد على مدى أهمية هذه الورشة للطرفين، مشيرا إلى أن من أهم أسباب نجاح الورشة مشاركة الحضور في جلسات الورشة للوصول إلى نتائج إيجابية تخدم أوقاف جامعة الملك خالد.

>

شاهد أيضاً

منح 101 متبرعاً بالأعضاء وسام الملك عبدالعزيز من الدرجة الثالثة

صحيفة عسير ــ واس صدرت موافقة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود …

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com