محافظ ظهران الجنوب : اليوم الوطني (٩٠) يوم مجيد ومنهج قويم


صحيفة عسير – سالم عروي :

تأتي علينا مناسبة اليوم الوطني هذا العام ونحن لم نزل نستذكر بكل فخر واعتزاز وعظیم الامتنان إنجازات الماضي الذي شهد مرحلة البناء والتأسيس على يد المؤسس العظيم المغفور له بإذن الله الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن – طيب الله ثراه- ورجاله الأوفياء، فالتاريخ يشهد لهذه الدولة منذ تأسيسها بأنها قامت على اساس متين ومنهج قويم ودستور قوامه الكتاب والسنة، فكان ذلك منطلقاً لدولة فتية توحدت فيه اطرافها وتلاحمت اركانها وتناغمت مؤسساتها فشقت طريقها بكل قوة واصبحت مملكة موحدة لها ثقلها العربي والاسلامي والدولي، ونستذكر ايضأ منجزات الحاضر الزاهي الذي يعكس متانة البناء ووفاء الأبناء البررة الذين تعاقبوا على حكم هذه البلاد المباركة مستلهمين منهج والدهم العظيم، فكانوا خير من ادى الأمانة، ونهض بالأمة فرحمهم الله جميعاً، واليوم نستشرف مستقبلا زاهراً يحظى بعناية سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز اللذين دأبا على رسم الخطط ووضع الأسس لإستمرار ما قامت عليه هذه الدولة من اساس، وما يتطلعون لها من مستقبل عظيم بأيدي شبابها وشاباتها وفق رؤية عظيمة رسمت خطط البناء ووضعت أُسساً لمستقبل سيضمن بإذن الله ان تبقى هذه الدولة عظيمة بمكانتها وقوية بإيمانها وعزيزة بشعبها فالقادم بإذن الله وفق لهذه الرؤية الثاقبة مذهل ومبشر.
في هذه المناسبة الغالية على قلب كل سعودي أبي.. نباهي بشعب فريد.. جنوده على الثغور مرابطون.. يدحضون كل ممن تسول له نفسه التعدي على شبر من ثراه.. ورجال أمنه في الداخل للأمن – بعد الله – حافظون.. وشعب تخطى بالإرادة دائرة الأحلام.. وتجاوز بالعزيمة حدود الطموح.. فكان له في شتى ميادين التنمية صولة وجولة حُق لنا أن نحتفي بمناسبة توحيد الصف واتحاد الكلمة.. وتألف الأفئدة. وتأزر السواعد.. حق لنا أن نزهو بمنجزات وطن ناهي الوصف.. فارق عن الأوطان بالرأس والأنف.. كيف لا وهو موئل الشموخ ومعقل العزة ومأوى الرفعة. في هذا اليوم تحل المناسبة العزيزة، وبلادنا لا تزال فتية بعمرها، كبيرة بمنجزاتها، راسخة بمبادئها، عالية بأفعالها، منارة إشعاع، ودوحة فكر، ومقصد استثمار، ومحط أنظار العالم بما حققته من تنمية في مختلف المجالات، وما مدته من جسور مع مختلف الدول والثقافات ولله الحمد والمنة.
فمنذ تولي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود مقاليد الحكم والأحلام تتحقق وتصبح واقعاً بإرادة قوية وعزيمة صادقة استطاع من خلالها الإنسان السعودي النهوض في شتى مناحي التخصصات العلمية والعملية وساعده في ذلك عضده الأيمن ولي عهده الأمين صاحب المبادرات وعراب الإنجازات والخطط الطموحة كرؤية ۲۰۳۰ وبرنامج التحول الوطني ۲۰۲۰ التي وضعت الأسس المتينة لتحقيق التطور المنشود الذي يصب في تعزيز الناتج الوطني، الذي يلامس احتياجات المرحلة المستقبلية، لكي تتلاءم مع التطورات المتسارعة التي يشهدها العالم، من خلال استغلال إمكانات بلادنا وثرواتها ومقدراتها الطبيعية والبشرية ومقوماتها الزراعية والصناعية، ما يشير إلى مستقبل زاهر بإذن الله يقوم على الاستقرار وسياسة الحكمة التي تنتجها حكومة مولاي خادم الحرمين الشريفين. تأتي هذه المناسبة ونحن نقول بكل فخر واعتزاز بأن المملكة من اوائل الدول التي استشعرت خطورة فايروس كورونا، ومن أوائل الدول التي بذلت جهوداً إستباقية واحترازية باحترافية عالية جداً للوقاية من الفيروس والحد من انتشاره في مرحلة مبكرة، حيث تعاملت مع المرض بمنتهى الشفافية والجدية من منطلق حرصها على مواطنيها وسلامتهم، وان المواطن على رأس قائمة أولويات الدولة، لم تكن تلك الإجراءات وقتية، ولم تكن فردية، ولم تكن عفوية، وإنما كان خلفها تخطيط متقن من الجهات المعنية التي كانت تعمل وفق رؤية مشتركة شملت جهود الوقاية بكل الوسائل الممكنة، وجهود العلاج بأحدث ما وصل له الطب، وجهود توفير المعلومات على أعلى مستوى، والاستفادة من مختبرات الدول التي تفشى فيها المرض قبل وصوله المملكة، المتأمل لتلك الجهود يُدرك أن المملكة اتخذت حزمة من الاجراءات الاحترازية الاحترافية التي اشادت بها منظمة الصحة العالمية وبعض الدول المتقدمة، وتوجتها المملكة بجهودها برئاستها لاجتماع دولG20 من منطلق دورها الإنساني ومكانتها الدولية، ومن منطلق توحيد الجهود الدولية في مكافحة المرض، جاءت تلك الجهود متدرجة حسب معطيات كل مرحلة، بقرارات حكيمة ورؤية سديدة ثاقبة جنبت المواطن والمقيم بفضل الله تعالى كثيرة من تبعان هذا الوباء. حفظ الله خادم الحرمين الشريفين الملك العادل الصالح سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وولي عهده وعضده الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز وصاحب السمو الملكي الامير تركي بن طلال بن عبدالعزيز الامير الهمام أمير منطقة عسير ، حفظ المملكة العربية السعودية مملكة العز والطموح والتفوق والشموخ إنه ولي ذلك والقادر عليه.>

شاهد أيضاً

توفر أكثر من 1800 قطعة أرض.. “سكني” يطلق 8 مخططات جديدة في 4 مناطق

صحيفة عسير ــ متابعات أعلن برنامج “سكني” التابع لوزارة الإسكان، اليوم الأحد، إضافة 8 مخططات …

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com