جمعية أبناء الخليج للأعمال الإنسانية تنظم لقاء بمناسبة العيد الوطني العماني ومسيرة المرأة العمانية رؤية وطموح

صحيفة عسير – صالحة آل سيف:

احتفلت جمعية أبناء الخليج للأعمال الإنسانية، بمناسبة العيد الوطني الحادي والخمسين المجيد ويوم المرأة العمانية، تحت شعار “مسيرة المرأة العمانية.. رؤية وطموح”،
بالتنسيق مع سفارة سلطنة عُمان لدى مملكة البحرين وأقيم الحفل افتراضيا عبر برنامج الزوم ، برعاية المكرمة الدكتورة منى بنت أحمد السعدون عضو مجلس الدولة وعميدة كلية الطب بجامعة السلطان قابوس، وحضور الشيخة أمل الحمود الصباح رئيسة الاتحاد الأفريقي الآسيوي للمرأة بدولة الكويت، وسعادة النائب الدكتورة معصومة حسن عبد الرحيم من مملكة البحرين، ومشاركات شخصيات نسائية رفيعة المستوى من الخليج العربي
وتحدثت المكرمة الدكتورة منى بنت أحمد السعدون عضو مجلس الدولة كلمة قالت فيها: “حظيت المرأة العمانية باهتمام كبير من خلال ما انتهجته السلطنة من تشريعات وسياسات واكبت التطورات الإجتماعية والسياسية والاقتصادية بما يتلاءم مع مقتضيات العصر

وساهم هذا النهج في دعم وتعزيز المرأة وتمكينها من أداء دورها كشريكة للرجل في مختلف مجالات الحياة وعلى الصعيدين المحلي والدولي”.

وأشادت السعدون قائلة: “أن السلطنة خلال السنوات الخمسين الماضية من تحقيق مستويات عالية في مجال المدرسي والعالي، وقد حظيت المرأة العُمانية كافة الفرص التعليمية بجميع مراحله ومستوياته. وتبيّن الإحصائيات الوطنية التطوّر الملحوظ في التحاق الإناث بالتعليم. وفي عام 2020 مثلت الفتيات ما نسبته حوالي 49% من أعداد الطلبة في السلطنة، كما شهدت مسيرة التعليم العالي في السلطنة تطورات سريعة ومتلاحقة، انصب معظمها بادئ الأمر على التوسع الكمي بهدف إتاحة الفرصة التعليمية لجميع المواطنين من الذكور والإناث. و حاليا نسبة الإناث في التعليم العالي أعلى من الذكور”.

كما ألقت الشيخة أمل الحمود الصباح قائله
أتقدم بأسمى التهاني والتبريكات إلي سلطنة عمان الشقيقة بمناسبة اليوم الوطني العماني (٥١ عام )الذي يصادف ١٨ نوفمبر ٢٠٢١ ، كما أزف خالص التبريكات إلي المرأة العمانية في إسهامها في نهضة بلادها وتطويره ويسعدنا
انطلاق المنتدى الخليجي تحت شعار ” مسيرة المرأة العمانية رؤيا وطموح” و التواجد ” ضيف شرف للمنتدى” والمشاركة مع الصفوة من النساء القياديات من مختلف دول مجلس التعاون الخليجي ، إيمانا منا بأهمية دور المرأة في بناء المجتمع وتوطيد اوجه التعاون المشترك بين أبناء الشعب الخليجي الواحد
وقد قامت جمعية أبناء الخليج للأعمال الإنسانية مشكورة في تبني العديد من المبادرات المتميزة الرائدة في العمل الإنساني التي تخدم المجمتع وتعمل علي تطويره .

 

وأشادت سعادة النائب الدكتورة معصومة بنت حسن عبدالرحيم عضو مجلس النواب البحريني بانطلاق المنتدى الخليجي بمناسبة يوم المرأة العمانية واليوم الوطني الـ 51 تحت شعار “مسيرة المرأة العمانية رؤية وطموح”.

وقالت الدكتورة معصومة بنت حسن عبدالرحيم خلال كلمتها التي وجهتها – باعتبارها ضيف شرف المنتدى- بأنه يحق لنا الفخر والاعتزاز بما وصلت اليه المرأة العمانية بشكل خاص والمرأة العربية بشكل عام من تطور ملفت وتأسيس الإعتماد على المرأة باعتبارها شريك أساسي في عملية التنمية والتطور.
وأوضحت أن المرأة العمانية اليوم تقف شاهدةً على تقدم المرأة العربية، ومن تضحياتها التي قدمتها خلال اعصار شاهين الذي تعرضت له الشقيقة عُمان مؤخرًا، والذي نثمن للسلطنة جهودها في مواجهة هذا الإعصار، والتي كانت للمرأة العمانية الدور البارز والاسهامات الجمة لتعكس جهودها في البذل والعمل التطوعي، والتي قامت من خلاله ورأينا عن كثب عبر التلفزيون أو في وسائل التواصل الإجتماعي أو من خلال تواصلنا المستمر مع أشقائنا في عمان التضحيات الكبيرة المقدمة من المرأة العمانية والتي وصلت لمراكز الايواء والاغاثة وتقديم العون والمساعدة، إلى جانب الدور الكبير المقدم من المرأة من خلال الجمعيات الخيرية التي لم تدخر جهدًا في إيصال المساعدات للأسر المحتاجة.
وأكدت بأن المرأة العربية أسهمت في العديد من الإنجازات، وأننا في مملكة البحرين نفخر حقيقةً بالجهود الكبيرة التي يبذلها المجلس الأعلى للمرأة برئاسة قرينة عاهل البلاد المفدى صاحبة السمو الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة رئيسة المجلس الأعلى للمرأة من خلال المبادرات المستمرة للمجلس في تقدم المرأة البحرينية والنموذج الوطني لتحقيق التوازن بين الجنسين.
ونوهت بأن المرأة البحرينية أثبتت خلال جائحة فيروس كورونا جدارتها من خلال مشاركتها ضمن فريق البحرين، وتقدمها للصفوف الأمامية، مما يبرهن الكفاءات الموجودة وقدرتها على تحمل هذه المسؤولية الكبيرة، والتي نفخر بما وصلت إليه من إنجازات بمشاركتها ضمن الطواقم الطبية، وانحسار جائحة فيروس كورونا، في ظل الأرقام المنخفضة التي ترصد بشكل يومي، وهو ما رأيناه كذلك في المرأة العمانية من خلال طواقمها الطبية سواء من الطبيبات أو الممرضات والتي عملن بصورة يومية ومتواصلة في استقبال المرضى رغم الظروف الاستثنائية والصحية وتصدرهم للصفوف الأولى.
وأشارت إلى أن الشراكة الفعلية وتبادل الرؤى والتطلعات هو أمر منشود، وأن تبادل الخبرات والتي تمت من خلال توقيع مذكرة التفاهم بين المجلس الأعلى للمرأة للاستفادة من التجربة البحرينية مع المملكة العربية السعودية مؤخرًا هو تجسيد فعلي للاستفادة من المبادرات المطروحة في دول مجلس التعاون الخليجي.

وقد ألقت عذاري عبد الرحمن الحساوي رئيسة مجلس إدارة جمعية أبناء الخليج كلمة قالت فيها: ّتتقدم أسرة وأعضاء مجلس إدارة جمعية أبناء الخليج للأعمال الإنسانية بتهنئة سلطنة عمان قيادةً  وشعباً بالعيد الوطني العماني ال 51 عام من الإنجازات والتطوير ونسأل الله العلي القدير أن يديم على بلادنا وبلاد المسلمين الأمن والرخاء في ظل حكامنا الكرام، وأن يحفظ بلادنا من كل سوء ومكروه
ونهنئ المرأة العمانية ونهنئ أنفسنا كإمرأة خليجية بالإنجازات والنجاحات التى وصلت إليها المرأة الخليجية بشكل عام
وفي الختام أشارت الحساوي قائلها : ومساهمة من جمعية أبناء الخليج للأعمال الإنسانية بالاحتفال بيوم المرأة العمانية بشكل خاص والمرأة الخليجية بشكل عام
ومن المنتدى الخليجي السابق لجمعية أبناء الخليج للأعمال الإنسانية الإحتفال باليوم المرأة الإماراتية ويتبعها  اليوم الاحتفال بيوم المرأة العمانية ونحن ماضون بالمنتديات والاحتفال ، بيوم المرأة البحرينية ، ويوم المرأة الكويتية والقطرية والسعودية بمشيئة الله تعالى
وهناك مبادرة من جمعية أبناء الخليج للأعمال الانسانية وهي  بتحديد وإطلاق يوم للمرأة الخليجية للاحتفال به سنوياً ويكون هناك دعــم وتبني الفكــرة لهذة المبادرة من الجهات المسؤولة والمعنية بدول الخليج ودول مجلس التعاون الخليجي

شاهد أيضاً

” جمعية ضيوف مكة ” تشارك في يوم التطوع السعودي والعالمي” عطاء وطن “

صحيفة عسير – سارة القحطاني :    ضمن فعاليات يوم التطوع السعودي والعالمي” عطاء وطن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com