أطفال الابتدائية والروضة ومن يضمن التباعد بينهم؟

 

عبدالله سعيد الغامدي.

مع تزايد الإصابات اليومية بفايروس كورونا أعلنت وزارة التعليم عودة الدراسة حضورياً لطلاب وطالبات مرحلتي الروضة والابتدائي وستكون عودتهم بعد اسبوعين وعوداً حميداً ان شاءالله. وزارة الصحة تعمل ومنذ بدء الجائحة على مدار الساعة وترصد عالمياً ومحلياً تطورات المتحور الجديد مأكرون وتقدم النصائح والإرشادات للمواطن والمقيم وهذة الجهود تأتي في اطار خطتها الرامية للسيطرة على الفايروس ومكافحتة وايجاد كل الطرق لحماية وسلامة افراد المجتمع ومن تلكم الطرق توفير لقاح كورونا وتجهيز مراكز التطعيم في كافة مناطق ومحافظات مملكتنا الغالية وجُهزت المراكز بالكوادر الصحية المؤهلة والامكانات المادية التي تمكن ابطال الصحة من تقديم خدمات التطعيم بكل كفأة وجودة عالية في وسط الالتزام بجميع الاحترازات الوقائية. وعندما قررت وزارة التعليم عودة الدراسة حضورياً لجميع مراحل التعليم العام والجامعي سبق هذا القرار اجتماعات تنسيقية مكثفة بين التعليم والصحة والجهات ذات العلاقة لضمان العودة الآمنة والحمدلله سارت العملية التعليمبة كما خطط لها. والان تستعد مدارس مرحلتي الروضة والابتدائي لاستقبال فلذات أكبادنا وهذة المرحلتين غاية في الأهمية لكونهم أطفال في عمر الزهور مع إيماننا العميق باهمية التعلم والدراسة واجتماع الطلاب وجه لوجه مع معلميهم داخل الفصل الدراسي. مع علمنا ان طلاب وطالبات الروضة والابتدائي يُعدون في سن الطفولة ولهم تعاملات خاصة سواء في داخل الفصل او فناء المدرسة وفي ظل وجود توصيات بالتقيد بالاحترازات الوقائية خاصة التباعد الجسدي بداخل حرم المدرسة. سؤالي اوجهه الي وزارة التعليم طلاب المرحلتين اطفال الروضة والابتدائي من يضمن التزامهم وتقيدهم بالاجراءات الاحترازية للوقاية من عدوي فايروس كورونا؟؟ حفظ الله الجميع

شاهد أيضاً

مات فقيد العمل الخيري (عبد الله عبدالعزيز محمد العثمان)

بقلم / د. عثمان بن عبد العزيز آل عثمان عزاؤنا في هذا المصاب قول الله …

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com