من غير بصمة

بقلم / سميه محمد

تعريف بصمة الأصبع :
هي نتؤات في بشرة الجلد تجاورها منخفضات .
= أو =
بصمة الأصبع تتألف من خطوط بارزة في بشرة الجلد تجاورها خطوط منخفضة .
تعتبر بصمة الأصبع هوية الشخص التي يستدل عليها من خلالها ، و قد ثبت أنه لايمكن أن تتطابق عند شخصين في العالم حتى التوائم بالرغم أنهما من بويضة واحدة
مايميز خطوط البصمة أنها تترك أثرها على كل جسم تلمسه و على الأسطح الملساء بشكل خاص .
هناك دراسات أثبتت أن أول من أكتشف هذه الظاهرة هم الصنيون منذ ( ٢٠٠٠ ) سنة حيث كان الأباطرة يوقعون على الوثائق المهمة ببصمات إبهامهم .
في عام ( ١٨٧٧ ) أبتكر الطبيب الأسكتلندي ( هنري فولدز ) طريقة تصوير البصمةعلى ورقة باستخدام حبر المطابع الأسود .
لكن العالم الأنجليزي ( فرانيس غالتون )
عام ( ١٨٩٢ ) هو أول من أثبت أنه لاتوجد بصمتا أصبعين متطابقتان من خلال أبحاثه التي أجراها على بعض المومياء المصرية حيث أكتشف أن بصماتها لم تتغير .
وقبل هذا كله الدراسات و الأبحاث والنتائج التي تمت في دول متعددة على أيدي علماء متخصصين من جنسيات مختلفة .
ذكرت البصمة في كلام الله ( القرآن الكريم ) كتاب المسلمين المقدس حيث أثبت أن تفسير كلمة ( بنان ) هي نفسها بصمة الأصبع
في قوله تعالى في سورة القيامة
(( لا أقسم بيوم القيامة * و لا أقسم بالنفس اللوامة * أيحسب الإنسان ألن نجمع عظامه * بلى قادرين على أن نسوي بنانه ))
فسبحان الله على هذا الأعجاز العلمي الذي سبق كل دراسة و كل بحث .
أستنتاجات و تخمينات عن البصمة يعقبها درسات و نتائج على المدى الطويل من قبل العلماء حتى تظهر النتيجة بعد سنين طويلة ، و لكن عندما نعود إلى القرآن نجد أن البصمة مذكورة و حقيقة مؤكدة و إن كانت غائبة في زمن فقد حضرت بقوة في زمن آخر دليل بيقين لا يتخلله شك و لا يزاحمه أعتراض على قدرة الله تعالى لخلق الإنسان في أحسن صورة و أدق تركيب و أجمل آية فتبارك الله أحسن الخالقين ..
بصمة الشخص هي هويته المتعارف عليها في جميع دول العالم .
لكن ماذا لو لم تظهر البصمة ؟!
و لكل قاعدة شواذ
و لم أجد أجمل و أدق من مثال عدم ظهور البصمة قبل أستخراح الهوية الوطنية لمواطن أو مواطنة في مملكتنا الحبيبة المملكة العربية السعودية .
لوجود نظام مبهر و دقيق و قانوني ١٠٠%١٠٠
عند دائرة الأحول المدنية ( كمثال ) عندما لا تظهر البصمة في الأجهزة الحديثة لمواطن لعديد من المرات ستحسب المرة الأولى ، و إن لم تظهر البصمة بعد كثير من المحاولات يعطون نفس المواطن موعد بعد أسبوع حتى يتأكدون إن كانت البصمة لا تظهر شريطة أن يأتي المرة الثانية بصور شمسية عدد ثلاث أو اربع ،
و لزيادة في التأكيد يعطون المواطن موعد ثالث تكون الصور الشمسية جاهزة لدى المواطن إن لم تظهر بصمته .
تتم الأجرئات في سرعة تامة حتى يتم إستخراج تقرير في ظرف مغلق يرسل إلى مدير مستشفى حكومي في نفس المنطقة يسلم للمواطن حتى يذهب إلى المستشفى ، و في المستشفى يسلم المواطن الظرف إلى الإستقبال الذي يقوم أحدى موظفيه بفتح الظرف و أستخراج التقرير و توضع ورقة أخرى يرسلها المواطن مع التقرير إلى موظف المواعيد حيث يتم حجز موعد في نفس اليوم على عيادة الجلدية فأذا دخل المواطن على الطبيب يقوم الطبيب بفحص الأصابع فأذا تأكد يكتب على الورقة أنه لايمكن ظهور البصمة بسبب الحساسية مثلاً و يختم على الورقة ثم يتوجه المواطن لنفس المكان الذي سلم فيه التقرير حيث الإستقبال فيقوم موظف الإستقبال بإرساله إلى مدير المستشفى الذي يوقع و يختم ثم يوضع مع التقرير في ظرف مغلق و يسلم إلى المواطن بعد توقيعه بالإستلام ليرسله المواطن إلى الأحوال المدنية .
يتوجه المواطن إلى الأحوال المدنية فيسلم الظرف إليهم ثم تستكمل عملية الأجرئات و يتم تصوير المواطن ثم يطلب منه أن ينتظر رسالة تأتية عبر الهاتف المحمول دليل على إنتهاء البطاقة الجديدة حتى يأتي ويستلمها و لا يتأخر أستخراج البطاقة الجديدة أكثر من أسبوع و يتم الأستلام مباشرة .

شاهد أيضاً

(نبض عسير ٦٢٢ بعد التمديد )

بقلم / بندر بن عبدالله بن أحمد ال مفرح 🔸بعد صدور الامر الملكي الخاص بالتمديد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com