دور المعلومات ورؤيه المملكة 2030

في البداية أود أن اسرد لكم قصتي مع ” المعلومات ” والتي بدات عند إتمامي المرحلة الثانوية العامة ذهبت الى التسجيل في الجامعة كأي فرد من أفراد مجتمعنا في إختيار التخصص الأكثر دخلا والأفضل سمعة بين المجتمع حسب معرفة وثقافة وإطلاع المجتمع في ذلك الوقت كان ولايزال عند الكثيرين الترتيب كالاتي: الطبيب ثم المهندس ومن ثم الطيار وغير هذه التخصصات لان يكون ضمن الخيارات ،عندما وقفت عند مكتب الإستقبال أمام الجامعة في طابور طويل نحو بداية حياة جديدة جامعية متحررة في رحلة البحث عن إثبات الذات وإختيار المستقبل والحياة العلمية مع الطلاب الذين كانوا على انتظار من بعد صلاة الفجر كان هناك موظف يبدو عليه التذمر لم تستقر الابتسامة على وجهه ولو ثواني معدودة رغم أنه يعتبر الانطباع الأول الذي يحمله الطالب عن الجامعة وهو من يقوم بتسجيل بياناتهم وأختيار التخصصات وتحديد مسار الطالب التعليمي ،عندما بدأت بالإقتراب من الموظف كانت دقات قلبي في تصاعد مستمر وهو يقول للطالب الذي أمامي ” لاتوجد أي مقاعد للطب أو الهندسة متاحة لدينا ،هناك تخصص جغرافيا و أحياء ويوجد لغة إنجليزية تبدأ الدراسة الفصل الدراسي الثاني ، أنا أنصحك تدرس أحياء وتبدأ الدراسة بعد الاجازة الصيفية يارجال أدرس أحياء وتوكل على الله و لاتعطلنا وراك ناس ينتظرون ! اللي بعده ” كانت من أشد وأصعب اللحظات في حياتي لابد أن تختار مسارك المهني وهدف حياتك ومستقبلك خلال ثواني من دون أي معلومات أو معرفه مسبقة عن الجامعة او التخصصات المتاحة.

من هنا بدأت قصتي مع المعلومات التي لاغنى عنها في حياتنا فهي ليست متعلقة بالتكنولوجيا أوالتطور المعلوماتي فقط إنما هي من أهم الاساسيات في حياتنا اليومية المعلومات تعتبر من المصطلحات التى تكاد تفقد وزنها الدلالى من كثرة الاستعمال وهى من الكلمات المراوغة صعبة المراس حيث أن جميع التعريفات التى ذكرت فى المعلومات تعبر بشكل كبير عن آراء ووجهات نظر أصحابها، اليوم أحمل شهادة الماجستير في ادارة المعلومات وبعد الدراسة والتجربة وجدت ولازلت أتعلم أن الحياة بدون معلومات قد تكون متعبة وصعبه توفر المعلومة في الوقت المناسب والمكان المناسب يسهل الكثير من العقبات، مثال على ذلك إذا كنتي او كنت  تريد دراسة تخصص ما في الجامعة لابد لك أن تقوم بعملية مسح و تجميع بيانات أولا ثم تحويلها الي معلومات ثم الي معرفة تدرك من خلالها ماهو التخصص المناسب لك هذا مثال بسيط على تحويل البيانات الى معرفة يمكن الاستفادة منها .

من وجهة نظري يمكن ان تعرف الإدارة على أنها عملية من الأنشطة والوظائف التي تسعى لتحقيق الأهداف من خلال الأستغلال الامثل للموارد البشرية،المادية،وأيضا المعلوماتية التي يمكن عن طريقها الوصول الي أفضل النتائج بأقصر وقت ممكن وأقل تكلفة حيث يمكن للمدير اتخاذ القرار الصائب في الوقت والمكان المناسب، يقصد بذلك أن الموارد المعلوماتية لها دور فعال في نجاح المنظمات الربحية أو غير الربحية من خلال دراستي في الولايات المتحدة الامريكية وجدت أن البيانات قد تكون أصل له قيمة من أصول بعض الشركات وفي غاية الاهمية لدى الرئيس التنفيذي والموظفين ،الذكاء هو كيف يمكن الوصول للمعلومه في أسرع وقت وأقل تكلفة لإتخاذ قرار صائب وتحقيق النجاح للشركه من خلال معرفة مفهوم تحويل البيانات الي معلومات ثم الي معرفة في اطار ذكاء الاعمال. رؤية المملكة 2030 الكريمة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز حفظه الله وولي عهده الكريم وولي ولي العهد حفظهم الله أجمعين تتجه الي الاستفادة من البيانات وتطويرها و معالجتها الي معلومات تساعد على بناء الانسان وتنمية المكان والنظر الى المتطلبات التي يحتاجها المواطن وخير مثال على إدارة المعلومات والإستفادة منها “حساب المواطن” حيث يقوم المواطن بإدخال بياناته الشخصية التي يمكن تحويلها إلى معلومات ثم الى معرفة تساعد متخذى القرار في وطننا الغالي على تقديم الدعم ومعرفة المستوى المعيشي للمواطن وتحديد مستوى الدخل للفرد، ومن ثمة المساهمة في وضع إستراتيجيات من خلال المعلومات المتوفرة للنهوض في الإقتصاد الوطني ووضع الأهداف التي يمكن من خلالها الوصول وتحقيق الرؤية التي ينتظرها ويتطلع لها المواطن نحو مستقبل مشرق يوفر كل أسباب الراحة والرفاهية ويسهم بذلك في رفع مستوى الوعي الإجتماعي وقد حرصت القيادة الرشيدة على توفير جميع المعلومات الواضحة والصريحة التي يساهم المواطن من خلالها  لتحقيق الرؤية بكل تفاؤل وإستبشار نسال الله ان يحمي بلادنا الحبيبة و يجعلنا من أهل المعرفة والعلم المنتفع به.

 

شاهر بن فهد مداوي

مساعد المدير الإداري لمركز التكامل التنموي>

شاهد أيضاً

ختام المرحلة الأولى من برنامج إجلال لاحتراف التطوع لكبار السن بالدول العربية

صحيفة عسير _ يحيى مشافي اختتم مركز إجلال لاحتراف التطوع المرحلة الأولى  من برنامج “إجلال …

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com