«تزامنا مع الذكرى السادسة للبيعة واستضافة المملكة قمة العشرين»
 
“نشاط ألمع يطلق ندوة عطاء ونماء ويستضيف نخبة من الأكاديميين والتربويين..”

صحيفة عسير -علي الشديدي:

برعاية كريمة من مدير التعليم برجال ألمع الدكتور أحمد العُمري و النشاط الطلابي برئاسة الأستاذ محمد مفرق وفي مبادرة على مستوى المملكة وتزامناً مع حدثين مهمين البيعة السادسة وقمة العشرين الافتراضية ،حيث تم تنظيم الندوة الافتراضية بعنوان عطاء ونماء.

وقد أعرب الدكتور العُمري عن سعادته البالغة بهذه الندوة التي تأتي في وقت استثنائي وقيادة على مستو عال من الإبداع والتنمية الشاملة لشتى المجالات كما رحب بالضيوف الكرام .

فيما بدأ الأستاذ الدكتور/أحمد آل فايع عميد الدرسات العليا بجامعة الملك خالد حديثه عن مااتسم به خادم الحرمين الشرفين حفظه الله من خلال مسيرته الحافلة ابتداءاً من قيادته لأمارة الرياض وانتهاء لما نحن عليه اليوم بالقيادة والحنكة والتأثير .

وأضاف الدكتور ناصر آل قميشان في الندوة رؤية المملكة والجانب التطوعي الذي ميز المملكة وبأبنائها المخلصين ونشر ثقافة التطوع بما يتوافق مع الرؤية المباركة واستعرض الفرق التي أبدعت في عسير وعلى رأسها نشاما عسير ونشرها لثقافة التطوع.

تلى ذلك الحديث حديث الدكتورة سهام آل حيدر عميدة كلية العلوم والآداب برجال ألمع دور وتمكين المرأة في التنمية ومشاركتها في هذه النهضة لهذه البلاد في شتى الأصعدة.

ومن جانب آخر من الندوة تحدث الأستاذ أحمد حاضر المستشار التعليمي بتعليم عسير والمدرب الدولي المعتمد عن تنمية الإنسان والمرتكزات التي قامت بها الدولة بقيادة الملك سلمان مشيراً إلى أن جهود المملكة في تنمية الإنسان لم تقتصر على السياسة الداخلية فقط بل تجاوزت حدود المملكة إلى الخارج ، مضيفاً أن إطلاق المملكة لعدد من المبادرات للتحول الوطني 2020 ومبادرات رؤية 2030 كان الإنسان السعودي محوراً من أهم محاور هذه المبادرات . وختم حاضر طرحه بأن تحقيق برنامج جودة الحياة يعد من أهم المرتكزات الأساسية في تنمية الإنسان .

إلى ذلك تحدث الأستاذ أحمد السروي في محوره الذي عنونه بـ ” قراءة مستقبلية في المشهد الثقافي السعودي” والذي أكد فيه أن المملكة العربية السعودية بقيادتها لقمة العشرين فهي تساهم في تشكيل عمل ثقافي ريادي على مستوى العالم وأنها قطعت شوطاً كبيراً في تطوير المشهد الثقافي على كل الأصعدة واستعرض العديد من المبادرات الثقافية التي تضمنتها رؤية المملكة 2030 مستشهداً بالعديد من المبادرات الثقافية والفنية في مختلف المجالات ولعل أهم هذه المبادرات ما يتعلق بمسابقات التأليف المسرحي وتأصيل هوية اللغة العربية ومسرح الطفل كما استعرض الهيئات الثقافية التي أشار إلى أنها بدأت تمارس دورها الثقافي والفني بكل اقتدار كل حسب تخصصه .

من جانب آخر تحدث رئيس قسم التعليم المستمر الأستاذ إبراهيم بجاد التعليم في أرقام وحرص القيادة في وصول التعليم لكل مكان ومنصة عين التي ساهمت بشكل فعال في العملية التعليمية واستعراض بعض الأرقام والإنجازات في التعليم .

وإلى جانب جودة الحياة واهتمام قيادتنا الرشيدة بذلك من خلال الرؤية المباركة تحدث الأستاذ فايع الحياني رئيس فريق ألمع الرياضي عن ذلك الجانب ودعم سمو ولي العهد حفظه الله للرياضة والرياضيين.

وقد أدار هذه الندوة بكل اقتدار الأديب المبدع الأستاذ إبراهيم مضواح.

واختتم مدير التعليم هذه الندوة بشكره لضيوف الندوة وللزملاء المشاركين والحاضرين من معلمين وقادة مدارس ومشرفي الإدارة والنشاط الطلابي خصوصاً داعياً الله بالتوفيق والسداد للجميع.

شاهد أيضاً

رئيس جامعة بيشة يصدر عددًا من القرارات الإدارية

صحيفة عسير – أماني آل رفدة : أصدر رئيس جامعة بيشة أ.د.محمد بن محسن صفحي …

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com