أهل النور وأهل الظلام

بقلم / علية القرني

اهل النور ياتون بشموع تنير ظلام النفوس المظلمه لمعرفة من وضعهم.. لا يعلم بهم غير خالقهم..خذ شمعه لترى الذين حولك ممن يدعون الى الاعمال التطوعية والخيرية بدون مقابل ..ويسردون المواعظ..

ولكنهم اول من يستغل الاعمال الخيرية لمصالحهم الشخصيه ..
ويفتخرون بالمبادرات و ” الفزعات”…بالهجه العاميه..

يا لسخافتهم..

نفوسهم تعج بالحسد والخبث والفسق ..
يحاربون ويسرعون بنشر الاشاعات ويبثون سمومهم في نفوس الاخرين وكانهم افاعي قاتله…والدليل يقفون مكتوفي الايدي لا يبادرون لفعل الخير للاعمال التطوعيه التي ينتسبون اليها او المخفيه التي تخدم الافراد المعنين حقاً…رغم تواجدهم امامهم …

هل هم لا يفهمون ام اعمتهم اهدافهم المريضه …

و ان ساهمو باموالهم وانفسهم في مبادرات تخالف الشرع والقانون …

يتبجحون ويتمخطرون ويفتخرون باسمائهم اللامعه في محيطهم العقيم …

لكي يدمجون انفسهم مع اشخاصا معروفين وتشهد لهم افعالهم قبل أقوالهم وليست اسماؤهم..

ماذا نتوقع من شخصيات ركيكه مهزوزه
بريقها في اسمائه فقط…

لذلك

هناك من وقف متخفيًا لنشر الاشاعات وتفريق الجموع وهذا اسوءهم حقاً

 

واخر وقف متفرجاً…

وذاك ينتظر وما اكثر المنتظرين ..؟

شاهد أيضاً

تنظيم الوقت في رمضان

بقلم الأستاذ الدكتور صالح بن علي أبو عرَّاد أخي الصائم .. أختي الصائمة .. السلام …

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com