نادي بيشة عقول مُتنوعة وأُخرى مُتجانسة قادت للصعود

بقلم / ظـافـر عـايـض ســعــدان

الحمدُ للهِ الذي بنعمهِ تتم الصالحات
بفضلٍ من الله ثم بمتابعة وتوجيهات قائد تنمية عسير سيدي الأمير تركي بن طلال من خلال متابعتهُ لأي نشاط رياضي ثقافي -فني بيئي مجتمعي بالمنطقة ومُتابعته المستمرة بالحضور والسؤال والحديثُ لمنسوبي النادي عامة
وبوجود إدارة تعمل بصمت وفق رؤية بعيدة المدى
-فقد تحقق لنادي بيشة الرياضي الحلم الذي هو افكار ومشاعر وأماني طال انتظارها بتكاتف الجميع بالصعود لدوري الأولى
بعد اكثر من 6 عقود من الزمن 1960م
-لايوجد عمل في الحياة يقودُالى النجاح بدون تخطيط -قريب- متوسط- بعيد ،يقف خلفه مجموعة عقول متنوعة أثناء التخطيط
وعقول متجانسة مُتفاهمة عند التنفيذ بعضها يكمل بعض
وهذا ما ابرزته مسيرة نادي بيشة أثناء الدوري
بشعار كن قائداً ولاتكن مديراً
الحلمُ الذي هو افكار ومشاعر وأماني خفية ،كانت تدور في أذهان أبناء بيشة الخير ممثلة في نادي بيشة الرياضي
مجلس إدارة -طاقم تدريبي -لاعبين -داعمين -جمهور
-قيادة الأندية الرياضية ليست أمراً سهلاً فهي مسؤولية وطنية مجتمعيةً،تسعى لرفع مستوى العمل داخل اسوار النادي وخارجه
بل هي مهنة لها قادتها،ورُبانهـا
-الأندية الرياضية ليست كرة أو العاب بأنواعها بل مؤسسات تُعالج كثير من المشكلات والقضاء على اوقات الفراغ من خلال التعبير عن الحياة والنشاط وذلك بأنجح الأساليب والمفاهيم التربوية التي يتمتعُ بها أعضاء مجلس إدارة نادي بيشة الرياضي
( مسيرة بعطاء فتتويـج بالصعود )
من خلال 26 مُباراةً ذهـاباً وإيـابـاً
-أول مباراةلعبها نادي بيشةًمع الأنصار وكسبها ١ / ٠
وآخر مباراة ستكون أمام الأخدود ببيشة بمشيئة الله يوم الجمعة 9 إبريل ملاعب الجامعة وهي منقولة تلفزونياً
ثم توالت مرحلة ومحطات المسابقة تجوبُ ارجاء الوطـن تُرافقها تطلعات العاملين بالنادي
اعضاء ومدربين -لاعبين -جمهور -داعمين
وأصبح اسم ُ بيشة يلوحُ بالأفق حتى تحقق ذلك الحُلم وتعرف ابناء الوطن على بيشة أرضٌ وإنسان ،وثقافة من خلال ماقدمه النادي عبر رسالة السلام الرياضة
شكراً لمن أعد وقدم وأخرج لنا هذا الجيل الذين بدورهم قدموا لنا هذه البطولة الكُروية التي طال انتظارها والشكرُ موصولاً للمدرب الوطني /عبدالعزيز البيشي ، ولمساعده المدرب الوطني/محمد عبدالعزيز الجديع ، ولكافة طاقم الفريق واللاعبين والشكرُ موصلاً للجمهور والداعمين
وختاماً
من اجل التنمية والسلام الرياضة استثمار في حاضر ومستقبل المجتمعات .

شاهد أيضاً

التسول وباعة الإشارات وماسحو السيارات

بقلم/ ظافر عايض سعدان التسول ظاهرة غير محمودة وقد حرمها الإسلام قال رسول الله صلى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com