للأٌسرةِ دورٌ بمجتمعنا وبيشة بلاد الخير

بقلم /ظافر عايض سعدان

قال تعالى:
( وَمِنْ آَيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُمْ مِنْ أَنْفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِتَسْكُنُوا إِلَيْهَا)
-الاستقرارُ والبناء والتماسك الأُسري
دعا إليه القران الكريم والسنة النبوية
الأسرة كلمة نسمع بها ونتعامل كأفراد من خلالها مع بعضنا
من خلال روابط الدين والدم والمصير المشترك ،الأسرة هي الوطن
وكل فرد في الأسرة له دور ،شعرت الأسرة به او لم تشعر ،هذا شيٌ مُسَلَّم به ليتكون ماهو أكبر من الأسرة
وهو المجتمع بأفراده تربطهم نفس روابط الأسرة ،التي تحقق القيم والروابط الإجتماعية وللأسرة تأثير قوي في بناء المجتمع بل هي نقطة البداية
ما أنا بصدد الحديث عنه اليوم واقع الأُسر ببيشة محافظة -مراكز – قُرى وهجر
وما قدمـت تلك الأُسر للوطن من خلال أبناء وبنات بيشة الذين بحمد الله لهم بصمات في جميع المرافق بالمملكة
في التعليم ،الصحة، الأمن ،الإقتصاد
القيادات
-بيشة بها مُجتمع مُتعايش وحيوي أرضها قابلة ، ونخلتها باسقة ،وسدهـا عملاق وأهلها عُشَرِيون،لها تاريخ يتكي
على بيوت طين شيدها الماضون
بيشة- عمرها الزمني قــرن وعـقدٌ ين
من الزمن تقريباً
أبناءُ وبنات بيشة الآن في القمة من حيث التعليم والقيادة ولكم وبدون تخصيص مني ككاتب أن تتأملوا فيما سبق ذكره
وذلك بأن تستعرضوا بعد قراءة المقال
الأسر والعوائل بمحافظة بيشة وما قدمت كل أُسرة من خلال أبناء وبنات بيشة الخير في كل منطقة ومحافظة بالمملكة
تجد من أبناء وبنات بيشة من لهم بصمات واضحة في أي مرفق حكومي
مدنيٌ ذلك أم عسكري قطاع عام أم خاص
يقول أحد أبناء وقادة بيشة الذين قادوا دفة التعليم بها لأكثر من ربعِ قرن
الاستاذ/ سياف بن عامرآل خشيل)
(بيشة وَلاَّدة ) وهذه عبارة من حكيم
ومن جاء لبيشة عاد إليهـا ولو بعد حين
-ويقولُ أحد القادة العسكرين بشرطة
( بيشة (أبو فرحان رحمه الله )
بلد تَـقـْدمُ إليها حزين وتغادرها باكياًعلى مُغادرتها وهنا تأثير البيئة
الأسرةُ أساس المجتمع ، ودرعه الحصين ونقطة البداية
-فشكراً لكل أسرة بمجتمعنا على ماقدمت وأعطت فعطاء اليوم يحقق المستقبل والقافلةُ تسيرُ وبها كل متفوق وناجح في عمله
-الأسرةُ وطن وأنا وأنت بدونهـم غُربة
-هـمسـة ( لاتنسوا دور وفضل الأُم )
ادعوا لأبنائكم ولمن تحبون ،فنحنُ في شهر فضيل

و يكفيني من الدنيا جمالاً
‏دعاءٌ من محبٍ دون علمي

-فعلوا المناعة الإجتماعية بأخذكم اللقاح ،ولكم السلامة ،وحمى الله الوطن
أصلح الله لنا ولكم النية والذرية .
٢٢- ٩- ٤٢هـ

شاهد أيضاً

يوم عيد الفطر السعيد عيدُ الجائزة ماذا أعددنا له ؟وللحناء ذكريات

بقلم /ظـافـر عايـض ســعــدان كلمة العيد قليلة في عدد حروفها لكنها سامية بمعانيها بما تجمعه …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com