“طلائع الوطن ….في يومه المجيد”

بقلم / ابراهيم نيازي

تسابقت المشاعر الصادقة والقلوب النقية حين شع بنورها
اليوم الاف الأطفال في ساحات وشوارع ومتنزهات ابها ومنطقة عسير كبقية مناطق بلادنا الحبيبة.
أولئك الطلائع الذين اكسبوا يومنا الوطني القا وصفاء بمشاركاتهم
العفوية التي تؤكد قوة الانتماء والولاء لتراب هذه الأرض الطاهرة.
وفي ساعات النهار والمساء تمنطقوا بأحزمة الشموخ وارتدوا اوشحة العزة والأباء
ترافقهم راية التوحيد الخالدة.
خرج الألاف من الأطفال ينثرون
على جبين الوطن تغريداتهم وسط أجواء احتفالية تحفها رعاية الله والامن والأمان.
يومنا الوطني استفتاء شعبي صادق وعفوي لمختلف الأعمار
للمواطن السعودي نحو قيادته وارضه التي يحملونها نبضا في قلوبهم.
في هذه المناسبة العزيزة تعددت الصور وتنوعت المواقف
وارتفعت الاكف الى الله أن يحفظ بلادنا من كل سوء ومكروه.
والصورة للطفل سلمان بن زياد ال رفدة الذي لم يتجاوز عمره
ثمانية عشر شهرا يرسم بابتسامه اشراقة روؤى وطن
يحمل المستقبل الكبير بحول الله.
وصن ضحكة الأطفال يارب انها
اذا غردت في موحش الرمل اعشبا.

شاهد أيضاً

(الأثر الحسن)

بقلم/جمانة ثروت كتبـي (أن تُفلت يدك) عنوانُ كتابٍ نُشر بعد وفاة صاحبته، فما القصة؟ ٢٦ …

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com