همة شعب ورؤية وطموح قائد

بقلم د/ عيدان أحمد العُمري

بفضل الله تعالى وتوفيقه ، ثم بفضل قيادتنا الحكيمة وحكومتنا الرشيدة ، وفي هذا العهد الزاهر عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان _حفظهما الله تعالى _ عرَّاب رؤية المملكة ٢٠٣٠ الطموحة ، ومهندس النهضة التنموية الشاملة والمستدامة في بلادنا المباركة في كافة مناطقها ومحافظاتها في كافة المجالات المتنوعة ، وبناء فرق عمل متكاملة من  أبناء وبنات هذا الوطن المعطاء بسواعد فتية مشمرة ومتطلعة نحو غد مشرق بإذن الله تعالى ، يحدوهم  الأمل والتفاؤل والإخلاص والعمل الدؤوب نحو نهضة تنموية تطويرية شاملة في كافة المجالات .
ومن خلال رؤية ٢٠٣٠ رؤية طموحة سابقة للزمن ومتحدية للصعاب والعوائق ، وبتسارع نحو القمة والمنافسة العالمية وتحقيق أغلب أهدافها وبرامجها قبل أوقاتها المحددة لها خير دليل على نجاح  هذه الرؤية المباركة وأهميتها إنجاز تلو إنجاز ، ومبادرة تلو أخرى ، ومشاريع تنموية شاملة ومستدامة بأرقى ماوصلت إليه التقنية والمخترعات العلمية ، وتقدم العصر الحديث ، وبمواصفات عالية صديقة للبيئة والإنسان  و نظيفة خالية من الملوثات بمختلف أنواعها ، وكانت للعزيمة القوية والهمة العالية والتي لا تنكسر دور أساسي ومهم في ذلك .
وكما قال صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان ولي العهد  همة الشعب السعودي كجبل طويق لا تنكسر ،  من خلال ما تحقق وما سوف يتحقق مستقبلاً يبرهن على الواقع الفعلي للمقولة المشهورة و استشرافها للمستقبل الواعد وفق نظرة ورؤية سموه الكريم ، والانجازات العظيمة التي تحققت شاهدة  للعيان خير دليل على ذلك .
كمدينة نيوم وذا لاين و أوكساجون ومبادرة السعودية الخضراء والشرق الأوسط الأخضر ، وانطلاقة هيئات ومكاتب تطوير لمناطق المملكة ، واطلاق مدينة الأمير محمد بن سلمان للأعمال الخيرية غير الربحية، ومشروع تطوير وسط مدينة جدة كواجهة بحرية وحضارية وثقافية واقتصادية وفق مواصفات عالمية ، والتحول الرقمي والتقني والحوكمة ، وتجديث معظم الأنظمة واللوائح ، ومكافحة الفساد الاداري والمالي  ، وتطوير البنى التحتية و التنمية الشاملة والمستدامة ، كل ذلك من أجل تطوير وتنمية الإنسان والمكان بصورة عصرية بأرقى ما وصلت إليه التقنية المتطورة في العصر الحديث  ، حقاً نحن نفخر ونفاخر ونعتز بقادتنا وولاة أمرنا وبلادنا وانجازاتها وبشعبنا المخلص الوفي الكريم بأقواله وأفعاله وأعماله .
نسأل الله تعالى أن يديم علينا أمننا وأماننا ، وأن يحفظ لنا قادتنا وولاة أمرنا وبلادنا وشعبنا الكريم من كل سوء ومكروه .
بقلم د/ عيدان أحمد العُمري
١٤٤٣/٥/٢٠هـ — ٢٠٢١/١٢/٢٤م

شاهد أيضاً

هل من بارقة أمل

بقلم – علي الشهري في ظل انتشار الأخبار والتحذيرات في أمر خطر المرض الجديد؛ مرض …

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com