شجاعة ملكنا سلمان أعز الله بها الإسلام

إن المتابع لظروف المنطقة وما يدور فيها من أحداث مؤسفة ومؤلمة وتوغل لبعض القوى الإقليمية والتي هدفها زعزعة الأمن ونشر الفوضى وخصوصآ ببلاد الحرمين . يجد أن قرار الملك سلمان يحفظه الله بتنفيذ (عاصفة الحزم) كان غاية الشجاعة الممزوجة بالحكمة وبه كسر الجمود الذي يغشى الأمة الإسلامية وتحركت الدماء وتهيضت المشاعر بل إن الأمة الإسلامية بأسرها شعرت بالعزة وتحمست لخوض غمار المعارك مهما كان حجمها واستذكرت عهد الفتوحات الإسلامية وتشوقت للقاء العدو. لقد بعث هذا القرار الشجاع روح الأخوة الإسلامية والعربية من جديد وشحذ الهمم ورفع معنويات المسلمين التي ربما أنها ماتت منذ سنين .وكذلك أرهب العدو أيآ كان ذلك العدو وشعر العالم أن عملاق الأمة استيقظ وهو ما لا يتمناه الأعداء. وزادنا فخرآ واستشطنا حماسة عندما قام وزير دفاعنا الشاب بقيادة العملية بمهارة وثقة عاليتين بل وتولى زمام أمور الدولة في هذه العملية ما جعله يسكن قلوب الجميع ،بإشراف ومتابعة ولي العهد الأمين حفظه الله وسمو ولي ولي عهده الرجل الإستثنائي ورجل المهمات المستحيلة والذي له بقلوبنا من الحب ما نكنه لوالده رحمه الله .

وإننا في هذه الظروف نعرب نحن وقبائلنا بل وقبائل رجال ألمع كافة عن إلتفافنا حول ملكنا وقادتنا ونقول له قول الفيصل الشهير(اضرب بنا البحر والبر وازرع بنا الصحراء تخضر) فنحن على أتم الإستعداد للإنضمام إلى جيش بلادنا ننشد الموت في سبيل إعلاء كلمة الله ثم إمتثالآ لأمركم يا سيدي .

ختامآ نسأل المولى عز وجل أن يحفظ بلادنا من كل مكروه وأن يجمع كلمة الأمة الإسلامية والعربية على الحق وأن يوحد صفهم ويعزهم . وأن يحفظ لنا ملكنا الشجاع وأسوده ومعاونيه ويسددهم ويشد من أزرهم إنه سميع مجيب .

وصلى الله وسلم على سيدنا محمد

رئيس مركز روام بمحافظة رجال ألمع

شيخ قبيلة بني قطبة

تركي بن عبدالله بن بجاد

>

شاهد أيضاً

مهنية مجلة الزراعة ورعونة الصحف الورقية

بقلم / د صالح الحمادي أدخلتني مجلة وزارة البيئة، والمياه، والزراعة الشهرية لمنطقة عسير ساحة …

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com