تويتات “فري سايز “

حملت “تغريدات كاتب جريدة عكاظ”خلف الحربي على موقعه في التويتر بعض الكلام الذي لاينبغي لمن يصنف نفسه بكاتب تنويري ،فقد وصف ذمة الشيخ الدكتور محمد العريفي (بالفري سايز) ،لأنه بحسب زعم الكاتب خلف: أن العريفي هاجم الصحفيين ثم انتقل للمثقفين والآن يحارب الإبتعاث، وقد أنكر الشيخ العريفي مانقل عنه ووصف ناقل هجومه على المبتعثين (بالكذاب الأشر ) ،حقيقة أنا لا أعترض على نقد الشيخ أو غيره فالنقد منطلق أي تصحيح خاصة (النقد الهادف ) الذي يستفاد منه في عملية الإصلاح ،ولا يوجد شخص فوق النقد ،وكل يؤخذ منه ويرد عليه ،إلا نبينا محمد صلى الله عليه وسلم،لكني توقفت طويلا عند طريقة النقاش والحوار ،وبعض كتابات الكتاب حينما ينزلق أحدهم إلى أقذر الكلمات وكأن رصيده من الكلمات والجمل يعجز في البحث عما يحترم بت أعين القراء وعقولهم ،وما أكثر ما كشف لنا التويتر من جوانب مظلمة ممن نراهم على صحفنا ،وهم يظهرون بكتابات وأفكار بديعة ،ويعلقون أعلاها صورهم الباسمة ، ولكنهم حين (يختلون ) إلى مواقعهم في العالم الافتراضي ،هناك يظهرون على حقيقتهم وبدون أقنعة ،وبكتابات لم تطلها ملاحظة رئيس التحرير ،ولم ينل منها مقص الرقيب ليشذبها ويهذبها ،فعندما تصدت امرأة لتدافع عن الشيخ العريفي بعد تغريدة خلف ،لم يجد خلف الحربي بدَا من أن يسل قلمه ليقول لها (وأنتي كيف عرفتي مقاس جزمة العريفي ؟ ..أممممممممم الموضوع مش ولا بد) رغم أنها أخطأت بحق خلف ولم يكن لها حق استخدام الجملة التي استخدمتها للدفاع عن العريفي، أنا الحقيقة في غاية الخجل مما كتبه الحربي، لأنه لو كتب تحت اسم مستعار لقلت “يله” لانعرفه !ولكن أن يختار من قاموس كلماته عبارة هي (تهمة ) فلا يمكن لأعته رئيس تحرير صحيفة أن يمررها لكاتب ما ،فكيف رضي خلف أن يمررها وهناك ماهو أقوى من رقابة رئيس التحرير ،إنها رقابة “الضمير ” لقد حاسبوا الشيحي على نياته ،وهناااااااا سيرفضون محاسبة النوايا وختما لا أقول إلا عيب ياخلف ورحم الله زمن الكتاب العظام .

FAYA11@MAKTOOB.COM>

شاهد أيضاً

3 مواجهات غداً في انطلاق منافسات الجولة 28 من الدوري السعودي للمحترفين

صحيفة عسير ــ الرياض تنطلق غدًا الخميس منافسات الجولة 28 من الدوري السعودي للمحترفين “دوري …

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com