كم سنحتاج .. لتيسير عسير ؟

 

 

IMG-20151204-WA0031

 

محمد بن عوض الاسمري

 

 

“لاعسير في عسير “مقولة تشير كل المعطيات أننا إستعجلنا في إطلاقها وان تسارع وتيرة الحياة والنمو المجتمعي مقابل تباطؤ المشاريع وجمود التخطيط والتطوير وضعف المتابعة أبقت عسير كما هي دون تغيير رغم الإنفاق المالي المهول خلال الخمسة أعوام الماضية ودون أن ندخل في دوامة أسباب رداءة وتأخر تنفيذ المشاريع بين مقولة إن السبب يعود إلى ضعف المواصفات ومقولة إن ذلك يعود الى عدم وجود مقاولين متخصصين او عزوف المتخصصين عن الدخول في المناقصات بسبب سياسة ترسية المشاريع على ألأقل عطاء بغض النظر عن الإمكانيات والجودة فإن من يتأمل مشروع جامعة الملك خالد الذي من المفترض ان يكون دخل الخدمة يجد أنه ( متعسر ) رغم عدم وجود أي عوائق مالية أو فنية تعيق التنفيذ وماقيل عن المشروع الأكبر واﻷضخم في تاريخ منطقة عسير يقال عن توائمة من المشاريع المليارية سواء مشروع عقبة رديف وبقية مشاريع الطرق او المدينة الطبية وغيرها من المشاريع الصحية أو المشاريع البلدية والتعليمية . إن تعسر الإستحقاقات التنموية لهذه المنطقة جعل من عسير إسماً على مسمى كما أن تأخر تحويل السيولة التي كانت مخصصة للمنطقة إلى هياكل وربطها بخطط زمنية محددة تحظى بإشراف ومتابعة من أعلى المستويات أدت الى طرح هذا السؤال . كم سنحتاج من الوقت لتيسير  عسير ؟

>

شاهد أيضاً

” تهامة وأماني المستقبل “

بقلم – على احمد الحسيني الشهري أصدر وزير العدل -حفظه الله- أمرًا بدمج كُتّاب العدل …

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com