وزير “البيئة” يقف ميدانيًا على جاهزية قطاعات منظومة البيئة والمياه والزراعة في موسم الحج

صحيفة عسير – منار الوحيدي :

تفقد وزير البيئة والمياه والزراعة المهندس عبدالرحمن بن عبدالمحسن الفضلي، جاهزية قطاعات منظومة البيئة والمياه والزراعة لخدمة ضيوف الرحمن خلال موسم حج 1443هـ، ووقف ميدانيًا على الخطط التشغيلية لخدمات المياه والخدمات البيئية في مكة المكرمة والمشاعر المقدسة، إذ من المقرر ضخ وتوزيع نحو (20) مليون متر مكعب من المياه خلال الموسم الحالي بالتنسيق بين شركة المياه الوطنية والمؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة.
ورفع معاليه، خالص الشكر والامتنان لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان – حفظهما الله -، على الدعم اللامحدود، والتوجيهات الدائمة بتوفير كافة سبل الراحة لحجاج بيت الله الحرام، وتمكينهم من أداء مناسكهم بكل سهولة ويسر من خلال الخدمات التي توفرها لهم قطاعات الدولة المختلفة، ومنها المياه والخدمات البيئية.
وبدأت الجولة الميدانية للمهندس الفضلي اليوم ، بالوقوف على استعدادات وخطط المركز الوطني للرقابة على الالتزام البيئي، لتوفير سبل الراحة للحجاج طوال تواجدهم في الأراضي المقدسة، وتفقد مستوى جاهزية مرافق شركة المياه الوطنية، ومنظومتها التشغيلية والفنية لخدمات المياه والصرف الصحي والتقنيات المستخدمة لإدارة وتوزيع المياه في مكة المكرمة والمشاعر المقدسة.
ودشن معاليه خلال الزيارة، نظام رصد التلوث الضوئي وربط أول محطة من المشاعر المقدسة، التابع للمركز الوطني للرقابة على الالتزام البيئي، واطلع على مؤشرات جودة الحياة في مكة المكرمة والمدينة المنورة، والخطط التوعوية والإرشادية المقدمة لضيوف الرحمن بأربع لغات، كما وقف على تواجد المراقبين والمفتشين الميدانيين.
وحرص المركز على الاستعداد المبكر والتنسيق مع الجهات المعنية لتزويدها بالمعلومات الأرصادية في المشاعر من خلال منظومة متكاملة؛ للمساهمة في نجاح موسم الحج لهذا العام، ويعمل وفق خطة تنفيذية في المشاعر المقدسة والمدينة المنورة والمطارات والطرق السريعة، لرصد البيانات والمعلومات التي تدعم المتنبئين الجويين للقيام بتحليل هذه البيانات والتنبؤ بالظواهر قبل حدوثها وإرسالها إلى الجهات ذات العلاقة، وإعداد نشرات الطقس بأربع لغات، وقياس عناصر الطقس في مكة المكرمة والمشاعر المقدسة خلال موسم الحج، وإعداد النشرات التحذيرية الخاصة بسلامة الطيران العامودي في مرصد منى وعرفة مع متابعة التنبيهات والتحذيرات الصادرة.
كما اطلع معالي الوزير خلال الزيارة التفقدية، على آلية التشغيل التي يتم إدارتها من خلال غرف المراقبة والتحكم في منى ومكة المكرمة عبر نظام (سكادا)، المتخصص في متابعة مستويات المياه في الخزانات وضغوط المياه بالشبكات في مكة المكرمة والمشاعر المقدسة، ووقف على أحد المختبرات المتنقلة ومركز الصيانة وخزان المليون متر مكعب في منى.
وسخرت شركة المياه الوطنية الإمكانات البشرية والفنية اللازمة لخدمة سقيا حجاج بيت الله الحرام، والمشاركة في تمكينهم من أداء مناسكهم بكل يسر وسهولة، ترجمة لتوجيهات القيادة الرشيدة، ويبلغ متوسط كميات المياه التي ستقوم الشركة بتوزيعها خلال هذا الموسم نحو (750,000) متر مكعب يومياً، في مكة المكرمة والمشاعر المقدسة ومرافق المسجد الحرام، إضافة إلى تشغيل محطات التعبئة (الأشياب) بكامل طاقتها خلال هذا الموسم.
كما زار معاليه مخيم في منى، واطلع على مشروع فرز النفايات وذلك ضمن مبادرة “الحج المستدام. ويعمل المركز الوطني لإدارة النفايات “موان” ضمن مشاركته الأولى في أعمال موسم حج 1443هـ، عبر خطة عمل ميدانية تهدف إلى الارتقاء بنظام إدارة النفايات تحقيقًا لبيئة حيوية ومستدامة، ورفع الوعي وإثراء السلوكيات الإيجابية لدى الحجاج، وذلك من خلال تفعيل مبادرة إعادة تدوير النفايات، حفاظًا على البيئة واستدامة حمايتها من مسببات التلوث، إضافة إلى تشخيص الوضع الراهن، وحصر البيانات، ووضع خطة الأساس لمنظومة إدارة النفايات في مخيمات المشاعر، وتحقيق مستهدفة استبعاد المرادم، إضافة إلى رفع مستوى الوعي بإدارة النفايات لدى الحجاج وتطبيق مبدأ فصل النفايات من المصدر، إلى جانب الاستفادة من الإحرامات في إعادة التدوير.
من جهة أخرى زار معالي نائب وزير البيئة والمياه والزراعة المهندس منصور بن هلال المشيطي منطقة المدينة المنورة لاستكمال الاستعدادات والتجهيزات وفق خطط الوزارة التشغيلية التي تستهدف بكامل منظوماتها تحقيق أعلى مستويات الرعاية والخدمات والتسهيلات المقدمة لضيوف الرحمن، وذلك بتنسيق وتكامل وجهود مشتركة مع الجهات المعنية، تحقيقًا بما يتواكب مع توجيهات القيادة الرشيدة بتحقيق الراحة التامة لقاصدي الحرم المدني.
وناقش معاليه مع مسؤولي فرع الوزارة في المنطقة مدى جاهزية كافة قطاعات المنظومة، حيث اطلّع على عرض مرئي للخدمات التي يقدمها الفرع للحجاج خلال موسم الحج، وقدم شكره لجميع منسوبي الفرع على حرصهم في تقديم احتياجات الحجاج، وحثهم على تكثيف الجهود بما يحقق أعلى مستويات الخدمات لضيوف الرحمن.
كما وقف نائب الوزير اليوم السبت، على سد وادي بطحان أحد أكبر الأودية في المدينة المنورة، الذي يتكون من عدة مسايل، كما زار سوق التمور المؤقت الذي يجد كامل الاهتمام والدعم ويحظى بالدعم المستمر من الجهات المعنية لتطوير منتجاته وتسويقها، كما وقف ميدانيًا على جاهزية بئر عثمان لخدمة ضيوف الرحمن في موسم حج هذا العام.
ويعمل فرع الوزارة في منطقة المدينة المنورة على متابعة الخطة التشغيلية لموسم الحج، وذلك بـ(9) فرق عمل و(135) موظفًا للتنسيق بشأن ذبح الأضاحي المؤقتة والتأكد من جاهزية جميع المسالخ، ومتابعة فحص متبقيات المبيدات في الخضار والفواكه، ومتابعة جاهزية المحاجر، ومكافحة نواقل الأمراض، إضافة إلى تنفيذ (776) جولة رقابية وتفتيشية على سوق الخضار والفواكه المركزي منذ بداية موسم الحج، والعمل على متابعة تنظيم وتطوير سوق التمور وتوفير المتطلبات كافة لسير عمليات البيع والحركة المرورية خلال الموسم.
وتعمل منظومة البيئة والمياه والزراعة، على تنفيذ الخطة التشغيلية لموسم حج 1443هـ، والاستعداد الكامل والجاهزية التامة لاستقبال ضيوف الرحمن، وتقديم الخدمات للحجاج في قطاعات المنظومة كافة.

شاهد أيضاً

“الهاجري” يثمن جهود المملكة في دعم وتمكين الشباب في مختلف المجالات

صحيفة عسير _ يحيى مشافي ثمن سفير الشباب العربي لمجلس التعاون لدول الخليج العربية عضو …

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com