المشهد في الحد الجنوبي

لا أبالغ إذا قلت إن «الحد الجنوبي» قدم صورة مواطنة من الدرجة الرفيعة في فقيد الوطن «نائف بن عبدالعزيز» وهذه مشاعر صادقة دخلت كل بيت في الوطن الكبير وعبر عنها «أهل الجنوب» بكل الصدق والدفء.

حضرت عدة مناسبات اجتماعية في غمرة الموقف فكان التفاعل من الكبير والصغير يقدم مشهداً معبراً عن القلوب الصادقة، أُسر كثيرة ألغت ملامح الفرح وأقامت مناسباتها بهدوء تام، في إحدى المناسبات في مدينة أبها لم ينتبه عازفو الطبول للبدء في تحريك الجموع للعرضة الجنوبية فتصدى لهم أحد كبار السن ونهرهم قائلا كيف تقرعون طبول الفرح والحزن على فقيد الوطن يسيطر على قلوبنا؟ فتوقف الجميع عن مظاهر الفرح مكتفين بتهنئة العريس وأسرته ثم الانصراف، في مناسبة أسرة آل بن صبر وقف الجد عبدالله أمام رموز القبيلة والعريس الحفيد منشداً:

يا الله يا علام ما يخفي الضمير

ترحم «النائف» فقيد بلادنا

يا سلام الله على قدّوة عسير

يا رفاقتنا وأعزّ أنسابنا

وأتى الرد من قبيلة البدلات «آل العلا» مرحبين بالوفد بطريقة مليئة بدفء المشاعر وعمق الحزن حيث ردد كبار السن الدمة العسيرية الشجية:

يا الله إن تجبر قلوب المسلمينا

في ولي العهد والرجل الأمينا

موت نايف عم حزنه كل ديرة

مرحبا مليون في مليون منا

والمضيف زاد ترحيبه وثنا

مرحب ما هلت أمطار غزيرة

المشهد في أرجاء الوطن ومن ضمنه «الحد الجنوبي» استفتاء شعبي واضح وصريح، ولا يحتاج دوائر انتخابية ولا حملات دعائية لأن طاعة ولاة الأمر منهج ديني لا نساوم عليه.
>

شاهد أيضاً

تعليم سراة عبيدة يحتفي باليوم العالمي للدفاع المدني

صحيفة عسير _ يحيى مشافي شاركت إدارة تعليم سراة عبيدة مُمثلة بإدارة الأمن والسلامة المدرسية …

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com