ساره راشد : تروي لـ” عسير ” قصة كفاح امتدت لاكثر من (٣٥) عاماً

صحيفة عسير – حنيف آل ثعيل :

تحدثت لـ" عسير " الاستاذة سارة راشد احدى ذوي الاحتياجات الخاصة ببيشه عن قصة كفاح و إصرار وتحدي امتدت لاكثر من ٣٥ عاماً وكانت مسيرة حافلة بالانجازات منذ صغرها حتى تقاعدها، حيث قالت اليوم قررت أن أخترق حواجز الصمت .. قررت أن أتعدى حدود المألوف..
قررت أن أتحدث لتصلكم كلماتي" أو لعلها صرخاتي …
غير لا أدري لمن … أوجه رسالتي هذه …
ولا أدري من الذي سينصت … لكلمات ..
عذبها الأنين ..إنه بوح السنين .. من المعاناة.
والألم والحزن الدفين …حيث منذ صغري أعاني من شلل أطفال في رجلي اليمنى ، لقد ولدت طبيعية وما أن أكملت العام الرابع ، حتى أصبت بسخونة شديدة ، فحقنت بحقنه ومن بعدها أصبت بشلل في الرجل اليمنى مع ثني في ركبة الرجل ، حتى أصبحت عند المشي أقفز عليها ، وقبل رحلة العلاج التحقت ودرست الصفين الأول والثاني إبتدائي ، وفي عامي السابع سافر بي أخي الأكبر رحلة علاج خارج المملكة ، وأجريت لي عدة عمليات تمكنت حينها من المشي باستخدام العكازيين "
واضافت ساره :،بعد عودتي لأرض الوطن دخلت في الصف الرابع عملوا لي قفزة نظراً لتفوقي ونبوغي كنت استحق الصف السادس .
عُدتُ مرة آخرى للسفر وأجريت العديد من العمليات لإيجاد نوع من التوازن لكي أستطيع المشي بدون العكازيين ، ولكن بدون جدوى اللهم إلا استغنيت من إحدى العكازين ، وبقيت المعاناة حيث الرجل اليمنى بها قصر بمقدار( ٦) سم ، والذي زاد معاناتي ثقل الحذاء لتعويض النقص وكذلك العصا باليد اليسرى والحقيبة في اليد اليمنى نفس الطرف الذي به الإعاقة . بالرغم من عدم توفر الطرق المهيأه لذوي الإعاقة مثل : السلالم والممشى لسير المعاقين حركيا كما هو متوفر في مدارسنا في الوقت الحاضر وبعد إنهاء الدراسة الأساسية الثانية عشرة وحصلت على معهد المعلمات الثانوي عام :1402هـ وكان ليس هدفي ولكن في ذلك الوقت لايوجد سواه لان طموحي أدرس الطب .
واشارت ساره : انخرطت في سلك التدريس وظليت أدرس في مرحلة إبتدائية لمدة خمس سنوات ، وتم إفتتاح أول كلية متوسطة ورشحت للدراسة بها قسم علوم القرآن والدراسات الإسلامية علماً بأن الكلية غير مهيأة للمعاقين حركيا ، وكانت القاعة التي بها قسمي الدور الثاني وبعض المحاضرات المشتركة في الدور الثالث سلم عادي بالعكس كان صعب أثناء الصعود وكذلك مدخل الكلية كان صعب جداً جداً وتغلبت على تلك الصعوبات وأحيانا كثيرة اصطدم بنظرة الطالبات المحرجة ونظرة الشفقة التي ياما تمنيت نظرة تقدير وإجلال لشخصي وليس لشكلي ، فأعود للمنزل تملأني الرغبة في عدم العودة في اليوم الآخر للكلية فقد كنت أتألم كثيرا ، ولذا فكرت في ترك الكلية مراراً !!
وقالت ساره حصلت على دبلوم الكلية وعدت إلى التدريس مرة آخرى كان عام :١٤٠٩/ ١٤١٠هـ وطموحي أكبر من ذلك ، وبدأت رحلة اسميها برحلة الصمود والمعاناة والصبر، حيث قررت أن أكمل تعليمي الجامعي وطلبت من إدارة التعليم بالمحافظة الانتساب في إحدى الجامعات وتم منحي منحة دراسية أدرس بالجامعة منتظمة وأنا على رأس العمل يصرف لي راتبي كاملاً وكانت أول منحة دراسية تعطى على مستوى محافظة بيشة لتفوقي وتميزي وطموحي اللامحدود ولكن لظروف عائلية لم أستطع الانتظام والاستفادة من هذه المنحة ، واكتفيت بالانتساب في جامعة الملك عبدالعزيز بجدة ودرست سنتان فقط ولم اكمل وكنت متفوقه خلالهما .
وعدت للتدريس ثمان سنوات وقائدة مدرسة لمدة ١٣ سنة .
وفي عام ١٤٢٦هـ طلبت عمل وكيلة للتربية الفكرية استمر تكليفي حوالي ١٢ سنة ،
حتى تاريخ : ١/ ٧ / ١٤٣٧هـ
تم تقاعدي تقاعد نظامي . ( ٣٥ ) عام من العطاء.
اللهم جعل ماقدمته في مسيرتي التعليمية للتعليم العام ولذوي الاحتياجات الخاصة
شاهد لي لا شاهد عليه . ويعينني على عمل الأعمال الصالحة .
وهذه قصة الكفاح والاصرار والتحدي
وقد حملت خلال مسيرتي العديد من الشهادات التي حصلت عليها .
ولي بعض المشاركات على مستوى المحافظة ١) CD يحكي معاناة المعاق مع المجتمع .
٢) مجلة همس الحروف .
٣) دليل المدارس تجاه مدارس الدمج
٤) نبذة عن الفكرية الثانية .
٥) بحث بعرض الشرائح البور بوينت عن تطور الحاسب في محافظة بيشة بعنوان ( فارس فرسان المنطقة الجنوبية في التقنيات ولغة العصر الحاسب الآلي )
> ٦) CD عرض الشرائح خطط لمستقبلك من الحياة الدنيا حتى القنطرة ودخول الجنة جعلنا وإياكم من أهلها .
وغيرها من الكتيبات عن الإعاقة .

>

شاهد أيضاً

نـحن السعوديون شموخُ وطن ،وحدةُ صف ، وثباتُ قيادة

بقلم /ظــافــر عـايــض سـعـدان الـلهُ ثم المليك والوطن  ، الوطن والقيادة والرموز ،هـم القلوب النابضة والأعين …

4 تعليقات

  1. امون

    الف الف مبروووك ياخالتووو والله انك تستاهلين أكثر من كذا

  2. فاطمة محمد عويد السلولي

    الأستاذة القديرة سارة المري عرفتها سنة واحدة فقط كانت نعم الاخت المربية الزميلة تطورت الى الصديقة التي لا استغني عنها ولا عن مشورتها ونصائحها نعم هي المكافحة التي تجلس بمكتبها بصمت وتخرج مكنونها العلمي وابداعاتها لتفاجأ الجميع بالميدان بأروع المخرجات العلمية والمشاريع هي الأم الحنون لطالبات الفكرية التي احتوتهن وكن يهربن لها في كثير من الاحيان بحثاً عن عطفها وحنانها نعم سنة واحدة جمعتني بها ولكنها أجمل سنة مرت علي كنت قبل أن اذهب لعملي لابد أن امر مكتبها لالقاء السلام عليها كانت بمثابة جرعة نشاط وهومون سعادة تقويني وتسعدني في يومي كله أنتي فقيدتي وفقيدة زميلاتك الحزن كسى ملامحي وملامحهن بعدك بل فقيدة بناتك من لهن بعد تقاعدك ولكن ماذا عساي أن أقول لا اعترض على أمر الله هذه الحياة واسأل الله أن يكتب أجر ماقمتي به خلال مسيرتك العملية ويتقبل منك ولايحرمنا وجودك بحياتنا أنتي قدوتي وأختي وحبيبتي التي لا ولن انساك مدى الحياة .. وفقك الله لمى يحبه ويرضاه ..

  3. غير معروف

    هي مصدر فخر للملكه قبل ان تكون مصدر فخر لعائلتها .
    وهذه احدى قصص الكفاح التي من المفترض ان تروى للشعب .

    احيي صبرها

  4. جملاء محمد العامري

    صراحة مسيرة انجاز وكفاح لشخصية مميزة وقديرة وجديرة بالإحترام والتقدير والاشادة بمنجزاتها في ميدان التربية والتعليم بمحافظة بيشة
    نسأل الله لك التوفيق وأن يجعل ماقدميته شاهداً لك لا عليك وأن ينفع به إنه ولي ذلك والقادر هليه ( تقاعدك يعتبر خسارة للتعليم )

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com